كل ما تحتاج إلى معرفته عن التهاب غدة البروستاتا

التهاب غدة البروستاتا هو حالة مرضية شائعة يمكن أن تصيب الذكور من جميع الأعمار، وتتعدد أسبابه، ويختلف علاجه من حالة إلى أخرى، وهو من الأمراض التي قد تسبب ألمًا شديدًا للمريض.

لكن هل التهاب البروستاتا مرض خطير؟ وهل يمكن أن يسبب العقم؟ ما العلاقة بين التهاب البروستاتا والجماع؟ وهل التهاب البروستاتا يعدي الزوجة؟

ندعوكم في أيقونة طب إلى قراءة هذا المقال لتتعرفوا على إجابات هذه الأسئلة وغيرها، لكن دعونا أولا نعرف ما هي غدة البروستاتا؟

ما هي غدة البروستاتا؟

غدة البروستاتا

هي غدة صغيرة بحجم حبة الجوز (عين الجمل) وتزن حوالي 20 جم، ومكانها تحت المثانة، وأمام المستقيم لدى الرجال، ووظيفتها تكوين السائل المنوي.

يمر مجرى البول (الإحليل) ”urethra“ خلال غدة البروستاتا حاملًا البول والسائل المنوي إلى خارج الجسم.

أنواع التهاب البروستاتا

يحتل التهاب غدة البروستاتا الترتيب الأول بين أكثر مشاكل المسالك البولية شيوعًا عند الرجال دون الخمسين، والثالث للرجال فوق الخمسين.

ينقسم الالتهاب إلى ٣ أنواع:

  • التهاب البروستاتا الجرثومي الحاد: وينتج عن عدوى بكتيرية، ويُعد التهاب المسالك البولية السبب الأهم لهذا النوع.
  • التهاب البروستاتا الجرثومي المزمن: وفيه تكون البكتيريا محصورة في البروستاتا، وتسبب التهابًا متكررًا في المسالك البولية يصعب علاجه.
  • متلازمة آلام الحوض المزمنة: وهو التهاب بروستاتا مزمن لكنه غير جرثومي أي لا ينتج عن عدوى بكتيرية، ويُعد النوع الأكثر انتشارًا من أنواع التهاب البروستاتا.
  • التهاب البروستاتا بدون أعراض.

أسباب التهاب غدة البروستاتا

تختلف أسباب التهاب البروستاتا حسب نوع الالتهاب، كما يلي:

أسباب الالتهاب الجرثومي الحاد

    • التهاب المسالك البولية وذلك حين تتسرب البكتيريا من البول إلى غدة البروستاتا.
    • القسطرة البولية.
    • خزعة البروستاتا.
    • ممارسة الجنس الخلفي.
    • مرض الإيدز.

أسباب الالتهاب الجرثومي المزمن

يصبح المريض أكثر عرضة للإصابة بالتهاب البروستاتا الجرثومي المزمن في الحالات التالية:

  • تقدم السن: يُعد الرجال في سن ٥٠ إلى ٥٩ عامًا أكثر عرضة للإصابة بالتهاب البروستاتا المزمن ثلاث مرات أكثر من الرجال في سن ٢٠ إلى ٣٩ عامًا.
  • من لديهم إصابة سابقة بالتهاب غدة البروستاتا.
  • مرضى حصوات المثانة.
  • من يعانون من بعض مشكلات البطن، مثل: متلازمة القولون العصبي.
  • المرضى الذين يعانون من مشكلات في تفريغ المثانة ”voiding problems“.
  • مرضى تضخم البروستاتا.
  • من تعرضوا للاعتداء الجنسي.

أسباب الالتهاب غير الجرثومي المزمن

يبدو أن عوامل الخطورة لهذا النوع ليست واضحة بالقدر الكافي، إلا أن بعض الأطباء يشيرون إلى بعض الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة به، ومنها:

أسباب التهاب البروستاتا بدون أعراض

وهو أكثر انتشارًا بين المدخنين، والذين يتناولون الكحوليات بانتظام، وقد يؤدي إلى تأخر الإنجاب.

أعراض التهاب غدة البروستاتا

أعراض الالتهاب الجرثومي الحاد

  • رغبة ملحة ومتكررة في التبول، خاصة أثناء الليل، إلا أن كمية البول قليلة جدًا.
  • ألم أثناء التبول.
  • قد يصل الأمر لعدم القدرة على التبول، ما يؤدي لتجمع البول في المثانة وحدوث احتباس حاد في البول والذي يحتاج لتدخل طبي عاجل.
  • ألم أسفل البطن والظهر.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • غثيان وقيء.
  • ألم شديد في الأعضاء التناسلية الخارجية أو حولها.
  • ألم في فتحة الشرج.
  • يعاني المريض من بعض مشكلات الجنسية، مثل: ألم وقت الانتصاب وبعد القذف، ما قد يعيق العلاقة الزوجية.

أعراض الالتهاب الجرثومي المزمن

  • ينتشر هذا النوع من التهاب البروستاتا بين المسنين.
  • يُعد المريض مصابًا بالتهاب البروستاتا الجرثومي المزمن إذا عانى من بعض أو كل أعراض الالتهاب الجرثومي الحاد لمدة ٣ أشهر على الأقل، إلا أن الأعراض في هذه الحالة تكون متقطعة وأقل حدة منها في حالات التهاب البروستاتا الجرثومي الحاد؛ لذلك فإن المريض قد لا يلتفت إليها.

أعراض متلازمة آلام الحوض المزمنة

هي نفس أعراض التهاب البروستاتا الجرثومي، إلا أن الفحوصات لا تظهر وجود بكتيريا.

التهاب غدة البروستاتا بدون أعراض

قد يصاب بعض المرضى بالتهاب البروستاتا ولكن دون وجود أعراض.

تُكتشف الإصابة فقط حين يجري الطبيب بعض الفحوصات المعملية للتأكد من سلامة البروستاتا.

هل التهاب البروستاتا يعدي الزوجة؟

رغم أن التهاب البروستاتا قد ينتج عن عدوى بكتيرية، إلا أنه غير معدٍ للزوجة.

في بعض الحالات يكون الالتهاب ناتجًا عن عدوى منقولة جنسيًا، لذا ينصح الأطباء بتجنب العلاقة الزوجية لحين تأكيد التشخيص واكتمال العلاج لأنه قد يكون معديًا لها.

مضاعفات التهاب غدة البروستاتا

يربط الكثيرون بين الإصابة بالتهاب البروستاتا وسرطان البروستاتا، لذلك يكون السؤال دائما هل التهاب البروستاتا مرض خطير؟ وهل يمكن أن يؤدي إلى مشكلات أكبر؟

ليس هناك دلائل علمية تشير إلى أن التهاب البروستاتا قد يؤدي إلى زيادة احتمالية الإصابة بالسرطان، لكنه قد يسبب بعض المضاعفات الأخرى، ومنها:

  • العدوى البكتيرية في الدم «تجرثم الدم».
  • التهاب البربخ ”epididymitis“.
  • خراج البروستاتا.
  • تأخر الإنجاب الذي قد يحدث نتيجة نقص عدد الحيوانات المنوية، كما في حالات التهاب البروستاتا بدون أعراض.

علاج التهاب البروستاتا

حين يخبر الطبيب أحدهم أنه مصاب بهذا الالتهاب، تتبادر إلى ذهنه بعض الأسئلة، هل يمكن الشفاء من التهاب البروستاتا نهائيًا؟ وما هي أنواع العلاج؟ ما المدة التي يحتاجها المريض ليشفى من التهاب البروستاتا؟ سنجيب عن هذه الأسئلة في السطور التالية..

علاج التهاب البروستاتا في المنزل

الحقيقة أن المريض قد يبدأ علاج التهاب البروستاتا في المنزل، وذلك بإجراء بعض التغييرات في نمط حياته لتخفيف حدة الأعراض، بالإضافة إلى العلاج الدوائي أو الجراحي الذي يعتمد على نوع وسبب الالتهاب.

دعونا نتعرف أولًا على علاج التهاب البروستاتا في المنزل، وأنواع التغييرات التي يجريها المريض على نمط حياته، ليخفف من شعوره بالألم:

  • ملاحظة نوعية الأطعمة التي يتناولها: إذ إن تجنب الأطعمة الحارة، والمشروبات المحتوية على الكافيين، والكحوليات قد يخفف حدة الأعراض.
  • وضع وسادة على المقعد الخشبي: إذا اضطر للجلوس عليه لفترات طويلة؛ إذ يساعد ذلك على تقليل الألم.
  • الحرص على ممارسة الرياضة بانتظام.

علاج الالتهاب الجرثومي الحاد

في هذه الحالات يمكن علاج التهاب البروستاتا نهائيًا باستخدام المضادات الحيوية.

يحتاج المريض إلى تناول المضادات الحيوية لمدة طويلة تتراوح بين أسبوعين إلى ٤ أسابيع، بالإضافة إلى مسكنات الألم.

قد يحتاج المريض للبقاء عدة أيام في المستشفى -خاصة حين تكون الأعراض حادة ومفاجئة- لتناول المضادات الحيوية بالوريد، ثم يكمل علاجه بالمضادات الفموية.

نادرًا ما يحتاج المريض لإجراء جراحة كما في حالات خراج البروستاتا لتفريغه.

قد يضطر الطبيب لاستخدام القسطرة البولية كعلاج إسعافي؛ لتفريغ المثانة في حالات احتباس البول الحاد.

علاج الالتهاب الجرثومي المزمن

يهدف علاج الالتهاب الجرثومي المزمن إلى السيطرة على الأعراض المتكررة على مدار عدة أشهر؛ للحد من تأثيرها على الأنشطة اليومية للمريض.

يعتمد العلاج على مدة المرض، والأعراض التي يشتكي منها المريض، ومن الأدوية التي يصفها الأطباء في هذه الحالات:

  • المسكنات: مثل باراسيتامول، وإيبوبروفين.
  • حاصرات ألفا ”alpha blockers“: تُستخدم في الحالات التي يعاني فيها المريض من مشكلات أثناء التبول؛ إذ إنها تساعد على ارتخاء العضلات في منطقة غدة البروستاتا وفي المثانة، ما يخفف من الانسداد الناتج عن تضخم البروستاتا، والذي يُعد من أسباب التهاب المسالك البولية والبروستاتا.
  • الملينات: لمن يعانون من آلام أثناء الإخراج.
  • المضادات الحيوية: يحتاج مريض الالتهاب الجرثومي المزمن إلى تناول مضاد حيوي فترة قد تصل إلى ٣ أشهر لتخليص البروستاتا من البكتيريا، وقد يضطر الطبيب لوصف جرعات منخفضة من المضادات الحيوية لفترة أطول؛ لعلاج التهاب البروستاتا نهائيًا، وتجنب تكرار الالتهاب.
  • مضادات الالتهاب غير الستيرودية ”Nonsteroidal anti-inflammatory drugs“.
  • الجراحة: قد يحتاج بعض المرضى لإجراء جراحة لإزالة حصوات البروستاتا، ونادرًا ما يضطر الجراح لاستئصال جزء من غدة البروستاتا، أو استئصالها كلها.

علاج التهاب البروستاتا بدون أعراض

لا يحتاج هذا النوع لعلاج.

وفي النهاية لعلنا نكون قد أجبنا عما يدور في أذهانكم من أسئلة عن التهاب غدة البروستاتا، وأسبابه، ومدى خطورته، والعلاقة بين التهاب البروستاتا والجماع، وأنواع العلاج المختلفة.

ودمتم بصحة وعافية.

المصدر
https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/15319-prostatitishttps://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/prostatitis/symptoms-causes/syc-20355766https://www.webmd.com/men/guide/prostatitishttps://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/prostatitis/expert-answers/prostatitis/faq-20058150https://www.healthline.com/health/prostatitis-nonbacterial-chronic#causes
زر الذهاب إلى الأعلى
Optimized with PageSpeed Ninja