اسباب الصلع عند الرجال وطرق علاجه

تساقط الشعر الشديد مع التقدم في السن هو أحد المشاكل الوراثية التي تؤدي إلى الإصابة بالصلع الوراثي عند الرجال.

وبالرغم من أن تساقط الشعر يحدث بكثرة عند الرجال والنساء على حدٍ سواء، وقد يبدو الرجال غير مهتمين بإيجاد حل لمشكلة الصلع، إلا أن العديد منهم يبحثون عن علاج لتلك المشكلة.

لذلك قررنا اليوم أن نسلط الضوء على مشكلة الصلع عند الرجال؛ سنتعرف سوياً على انواع الصلع واسبابه، وكذلك الطرق المختلفة لعلاجه.

انواع الصلع عند الرجال

يصاب الرجال بأنواع مختلفة من الصلع المبكر، وتشمل تلك الأنواع ما يلي:

  • ثعلبة الشعر (Alopecia Areata)

هي حالة مرضية تحدث نتيجة نشاط الجهاز المناعي تجاه الجسم، وهي إحدى أمراض المناعة الذاتية. تؤدي تلك الحالة إلى تساقط الشعر وتكوين فراغات دائرية أو بيضاوية بفروة الرأس، أو بعض مناطق نمو الشعر بالجسم كالحواجب.

  • الصلع ذكوري النمط (Androgenic Alopecia)

في هذا النوع من الصلع ينحسر الشعر كله من فروة الرأس بالتدريج ويبدأ في التساقط بنمط شكلي محدد.

  • الصلع الندبي (Scarring Alopecia)

وفيه يحدث تدمير لبصيلات الشعر مما يؤدي إلى تساقط الشعر وعدم نموه مرة أخرى. ويحل مكان بصيلات الشعر ندبات بالرأس، ويبدأ الصلع من منتصف فروة الرأس ثم يمتد ليشملها كلها.

  • الصلع المصاحب للعلاج الكيميائي

يعد تساقط الشعر حتى فقدانه تماماً أحد أشهر الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي الذي يستخدم في علاج السرطان.

  • الصلع الناتج عن هوس نتف الشعر (Trichotillomania)

بعض الأشخاص يصابون بحالة نفسية، تسمى هوس نتف الشعر، لا يستطيعون فيها التوقف عن شد شعرهم؛ مما يؤدي إلى فقدانه تماماً والإصابة بالصلع.

لا تقتصر تلك الحالة النفسية على نتف شعر الرأس فقط، بل تشمل الحواجب والرموش أيضاً.

اسباب الصلع عند الرجال

عادةً ما يخسر الإنسان من ٥٠ إلى ١٠٠ شعرة يومياً، ونادراً ما يلاحظ ذلك؛ وذلك لنمو شعر جديد بدلاً من المتساقط.

لكن يحدث الصلع عندما لا يُستبدل الشعر المتساقط بآخر جديد، ويتسبب في ذلك عدة عوامل منها:

  • التاريخ الوراثي

يعد العامل الوراثي أحد أشهر الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالصلع، ويحدث ذلك تدريجياً في النساء حيث تصبح كثافة الشعر خفيفة في مكان ما بفروة الرأس، أما في الرجال فيكون على هيئة انحسار تدريجي بالشعر ووجود بقع شبه فارغة بالفروة.

  • بعض الأدوية

يمكن أن يكون تساقط الشعر واحداً من الأعراض الجانبية لبعض الأدوية؛ مثل أدوية علاج السرطان، وضغط الدم المرتفع، والاكتئاب.

  • العلاج الإشعاعي

قد لا ينمو الشعر بفروة الرأس كما كان من قبل إذا تعرضت منطقة الرأس إلى العلاج بالإشعاع.

  • الضغوطات النفسية

يتسبب التعرض لبعض الضغوطات النفسية إلى سقوط الشعر بكثرة، لكن قد يختفي هذا الأمر بمجرد تحسن الحالة النفسية.

  • بعض تسريحات الشعر

التعود على تطبيق بعض تسريحات الشعر يؤدي إلى شد خصلات الشعر حتى تسقط ويحدث صلع في تلك المنطقة.

  • العدوى

بعض أنواع العدوى التي تصيب فروة الرأس قد تسبب تساقط الشعر من بعض مناطق الرأس حتى تصبح فارغة تماماً، لكن سرعان ما تعود إلى طبيعتها بمجرد إتمام العلاج.

  • هجمات جهاز المناعة

في بعض الأحيان يهاجم جهاز المناعة بصيلات الشعر، فيؤدي إلى تساقط الشعر في بعض مناطق الرأس دون وجود ألم. قد ينمو الشعر مرة أخرى في تلك المناطق ثم يتساقط في هجمة لاحقة لجهاز المناعة.

اعراض الصلع عند الرجال

يمكن أن تظهر مشكلة الصلع عند الرجال بطرق مختلفة؛ بناءاً على السبب المؤدي إليها، وقد تحدث فجاءة أو تدريجياً في الرأس فقط أو أنحاء أخرى بالجسم. تشمل أعراض وعلامات الصلع عند الرجال ما يلي:

  • الشعر الخفيف بمنتصف الرأس

يبدأ الشعر بالانحسار ويبدو أخف في منتصف الرأس بخلاف باقي أجزائه، ويزداد ذلك بالتقدم في العمر.

  • بقع دائرية صلعاء بالرأس

أحياناً يُفقد الشعر من الرأس على هيئة دوائر منتظمة في أماكن متفرقة من فروة الرأس، وقد يصبح المكان الذي سيسقط منه الشعر مؤلم قليلاً أو به تهيج قبل سقوط الشعر مباشرةً.

  • ضعف خصلات الشعر

التعرض إلى صدمات نفسية أو جسدية يؤثر على قوة الشعر ومدى ثباته بفروة الرأس، فقد يؤدي تأثير تلك الصدمات إلى سقوط الشعر من جذوره عند غسله مثلاً أو مجرد تدليكه بالأيدي.

  • سقوط كل شعر الجسم

لا يتأثر فقط شعر الرأس ببعض العوامل ويتساقط مسبباً الصلع المبكر عند الرجال، بل يسقط الشعر من جميع أنحاء الجسم عند تعاطي بعض الأدوية كأدوية علاج السرطان مثلاً.

  • بقع صلعاء واسعة الانتشار

تعد تلك العلامة من أعراض الإصابة بالثعلبة التي تصيب شعر الرأس وتكوّن مناطق من الصلع على هيئة فراغات واسعة في الرأس، ويصاحبها ضعف وتقصف الشعر بالإضافة إلى احمرار وتورم جلد الرأس.

علاج الصلع الوراثي عند الرجال

هناك العديد من الطرق التي يمكن استخدامها للحد من تساقط الشعر والإصابة بالصلع عند الرجال، وتشمل تلك الطرق ما يلي:

1. العلاج بالأدوية

صرحت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) بإمكانية استخدام بعض الأدوية التي تساعد في علاج الصلع عند الرجال، مثل:

  • مينوكسيديل (Minoxidil)

هو سائل علاجي يُوضع على فروة الرأس مرتين يومياً؛ إذ يساعد على نمو الشعر ومنع التساقط.

  • فيناستيرايد (Finasteride)

يتوفر هذا الدواء على هيئة حبوب، تؤخذ يومياً بعد وصف الطبيب.

قد لا ترى نتائج تلك الأدوية إلا بعد مرور سنة على الأقل، وبالطبع تحتاج إلى الاستمرار عليها حتى تحافظ على النتائج التي وصلت إليها.

2. زراعة الشعر

تنقسم زراعة الشعر لعلاج الصلع المبكر عند الرجال إلى:

  • زراعة بصيلات الشعر

تزال في تلك العملية طبقة من الجلد الموجود في أسفل فروة الرأس؛ حيث يوجد الشعر بكثرة، ثم تُستخرج بصيلات الشعر من تلك الطبقة وتزرع في المكان الخالي من الشعر في الرأس.

  • استخراج بصيلات الشعر

وفيها تُستخرج بصيلات الشعر مباشرةً من أماكن الشعر الغزير بالرأس، ثم تُزرع تلك البصيلات في الأماكن التي تعاني من الصلع.

جدير بالذكر أنه قد تحتاج إلى إجراء عملية زراعة الشعر بإحدى الطرق السابقة لأكثر من مرة حتى تحصل على نتيجة مُرضية.

3. العلاج بالليزر

أثبتت بعض الأبحاث إمكانية علاج التهاب بصيلات الشعر المؤدي إلى عدم نمو شعر جديد باستخدام أشعة الليزر بمستويات منخفضة، لكن المزيد من الأبحاث سوف تُجرى بخصوص هذه الطريقة.

4. تغيير بعض العادات

يمكن علاج الصلع المبكر عند الرجال وكذلك الوقاية منه باتباع بعض التغيرات في نمط الحياة، ومن تلك التغيرات:

  • التوقف عن التدخين

يؤثر التدخين سلبياً على الجسم كله بما فيه الشعر، فيزداد التساقط الذي قد يؤدي إلى الصلع.

  • تدليك فروة الرأس

أثبتت دراسة أجريت على مجموعة من اليابانيين وجود علاقة وثيقة بين عمل مساج أو تدليك لفروة الرأس بانتظام، ونمو الشعر بشكل أسرع ومنع تساقطه.

  • تناول غذاء متوازن

لتقوية الشعر ومنع التساقط يجب المحافظة على حمية غذائية مناسبة من خلال الاهتمام بتناول الخضروات، والفاكهة، والبروتينات، وكذلك الأحماض الدهنية النافعة مثل أوميجا-٣.

  • الابتعاد عن الضغوطات النفسية

يؤثر التعرض المستمر للضغط النفسي على صحة الشعر تأثيراً سلبياً؛ لذلك فإن من المهم اتباع بعض النصائح التي تساعد على تخفيف التوتر مثل ممارسة الرياضة واليوجا والتأمل.

  • عمل فحص دوري شامل

لا شك أن نسبة كبيرة من تساقط الشعر والإصابة بالصلع لها علاقة بالجينات الوراثية، لكن بعض الأمراض يصاحبها تساقط الشعر بشدة أيضاً مثل أنيميا نقص الحديد، مرض الذئبة الحمراء، وكذلك مشاكل الغدة الدرقية.

لذلك فإن عمل فحص دوري شامل على الجسم كله من الأمور المهمة لاكتشاف المشكلة وعلاجها من البداية. 

المصدر
https://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/hair-loss/men-hair-loss-causes https://www.alopecia.org.uk/pages/category/types-of-alopecia https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hair-loss/symptoms-causes/syc-20372926 https://www.healthline.com/health/hair-loss-treatments-for-men  
زر الذهاب إلى الأعلى