حب الرشاد | الطب ما بين الماضي والحاضر

“استعملي حب الرشاد ”

كان هذا جواب الجدة عندما شكوت إليها تساقط شعري وتناثر بعض البثور على وجهي، والعجيب هو النتيجة المذهلة التي وجدتها بعد المواظبة على استعمال حب الرشاد لفترة!

ولكن كيف حدث هذا؟ هل كانت هذه الجدة طبيبةً يومًا ما؟ أم أن وصفاتها التي نجحت عدد مرات مهول كانت محض مصادفة؟

في الواقع لا هذا ولا ذاك، بل إنّ هذه الوصفات انتقلت إليها من أجدادها جيلًا بعد جيل، فما كان لها إلا أن نقلتها إلينا.

نعرض لك في أيقونة طب عزيزي القارئ فوائد حب الرشاد واضراره، لكن من وجهة نظر الطب المعاصر.

ما هو حب الرشاد؟

نبات حب الرشاد

حب الرشاد أو ما يعرف ب”الثُفاء” هو نبات عشبي ينتمي لعائلة نباتات الخردل، واسمه العلمي (Lepidium sativum)، أو (Garden cress) بالإنجليزية، وهو نبات سريع النمو، وسهل الزراعة، تُزهر ثماره بين شهري يونيو  وأغسطس.

استُعمل منذ قديم الأزل في الطب والتداوي من الأمراض المختلفة، خاصًة أمراض المفاصل والعظام، وتنتشر زراعة حب الرشاد في دول حوض البحر المتوسط والشرق الأوسط، ومن أهمها: مصر والجزيرة العربية.

فوائد حب الرشاد

يُعد من الأغذية الوظيفية، التي لها تأثير إيجابي على الصحة العامة والوقاية من العديد من الأمراض؛ وذلك لما يحتويه من كميات من البروتين والدهون والكربوهيدرات، بالإضافة إلى المعادن والفيتامينات.

يعتقد بعض الباحثون أن له دور مؤثر في مواجهة البكتيريا والفيروسات، وتحسين مناعة الجسم عمومًا؛ لهذا أجريت العديد من البحوث العلمية لإثبات فوائده المختلفة، كما يلي:

1. حب الرشاد للعظام والمفاصل

كان العرب والهنود قديمًا يؤمنون بفوائد حب الرشاد للمفاصل والعظام؛ واستخدموه في علاج كسور العظام. وهذا ما أثبتته الأبحاث العلمية في الآونة الأخيرة، فهو يحتوي على كميات كبيرة من الكالسيوم والفوسفور، وهما ضروريان لبناء العظام.

2. حب الرشاد للبشرة والشعر

يستخدم خليط من الحب المطحون مع العسل لعلاج حروق الشمس، وتهدئة البشرة، ويمكن أيضًا وضع هذا الخليط على البشرة والشفاه الجافة لترطيبها، والتقليل من حب الشباب.

يمكنك أيضًا استخدامه بنفس الطريقة للحد من تساقط الشعر، والحصول على شعر لامع وطبيعي؛ فهو غني بالبروتينات وعنصري الحديد والماغنسيوم الضروريين لنمو الشعر.

اقرأ أيضًا: وصفات لتكثيف الشعر الخفيف.

3. حب الرشاد للسكر

هناك العديد من التجارب المعملية التي أثبتت دوره في خفض مستوى سكر الجلوكوز في الدم، ولكن انتبه! لا تتناوله مع الأدوية التي تقلل مستوى السكر في الدم، مثل: الأنسولين، حتى لا تتعرض لغيبوبة السكري.

4. فوائد حب الرشاد للجنس

يساعد على استعادة توازن الهرمونات في الجسم، كما أنه غني بالحديد وحمض الفوليك؛ وهذه العناصر الغذائية ضرورية لتحسين الرغبة الجنسية.

5. فوائد حب الرشاد للمرأة

تتعدد استخدامات حب الرشاد للمرأة، وذلك لدوره الفعال في:

  • تنظيم الدورة الشهرية: فهو يحتوي على مواد تشبه هرمون الإستروجين، والتي تنظم الدورة الشهرية.
  • زيادة إفراز الحليب للمرضع: وذلك لما يحتويه من بروتينات وحديد وعناصر غذائية أخرى مفيدة للأم والطفل.

6. علاج الربو والسعال

يحتوي على مواد فعالة تحسن من وظائف الرئتين، وتقلل من أعراض الربو الشُعَبي، كما أن مضغ هذه الحبوب يساعد على علاج السعال والتهابات الحلق؛ ننصحك عزيزي القارئ بإضافة هذه الحبوب إلى نظامك الغذائي خاصة في فترة التغيرات الموسمية.

7. فوائد أخرى

بالإضافة إلى ما ذكرناه، هنالك العديد من الفوائد الأخرى لحب الرشاد مثل:

  • المساعدة في بناء العضلات؛ نظرًا لاحتوائه كمية كبيرة من البروتينات.
  • التقليل من الإمساك وعسر الهضم، لكن لا تسرف في تناوله حتى لا تصاب باضطرابات بالمعدة.
  • تحسين مستوى الهيموجلوبين في الدم؛ فمقدار ملعقة شاي واحدة منه توفر 60% من احتياج الجسم اليومي من الحديد، وتقلل من نسبة الإصابة بالأنيميا وفقر الدم.
  • غني بالألياف الصحية، مما يحسن من أداء الجهاز الهضمي لوظائفه.
  • يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة الفعالة، مثل: فيتامين (أ) وفيتامين (هـ).

كيفية استخدام حب الرشاد

كيفية استخدام حب الرشاد

يمكن استخدام جميع أجزاء النبتة من بذور وسيقان وأوراق كالآتي:

  • استخدم السيقان والأوراق في تحضير السلطات والشطائر وأطباق البيض.
  • استخدم الحبوب بعد تحمصيها كمصدر غني بالأوميغا 6، ويمكنك أيضًا إضافتها للحساء.
  • للحصول على قدر جيد من الطاقة والنشاط، انقع مقدار ملعقة شاي من الحبوب مع كوب من الماء، أو عصير الليمون لمدة نصف ساعة وتناولها.
  • يمكنك أيضًا تناول بذور حب الرشاد المنقوع في الماء يوميًا على معدة فارغة، للمساعدة في التخلص من الوزن الزائد؛ فهي تعطي شعور بالشبع، وتنظم إفراز هرمون الجريلين.
  • إذا كنت تعاني من أنيميا نقص الحديد، أضف مقدار ملعقة شاي من الحبوب إلى كوب من عصير الليمون -لتسهيل امتصاص الحديد-.
  • يمكنك إضافة زيت حب الرشاد للأطعمة للاستفادة من عناصره المختلفة.
  • في حالة كنتِ أمًا لرضيع، يمكنك إضافته إلى مزيج من السمن والسميد وجوز الهند المجفف، واللوز المطحون وسكر الجاكري؛ فهذا المزيج سيساعد في زيادة كمية الحليب المُفرز من الثديين.

اضرار حب الرشاد

برغم الفوائد العديدة، إلا أن القاعدة الثابتة لا تزال قائمة، لا تسرف أبدًا في استخدام أي شيء حتى لا تنقلب فوائده أضرارًا. يكفيك مقدار ملعقة شاي أو 12 جرام من هذه الحبوب، بمعدل مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعيًا. ومن أضراره:

  • ضعف امتصاص اليود وبذلك قصور الغدة الدرقية.
  • زيادة انقباضات الرحم، لذلك فهو ممنوع خلال الحمل.
  • انخفاض مستوى البوتاسيوم في الدم، لذلك يجب استخدامه بحرص إذا كنت معرض لنقص البوتاسيوم.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • له خصائص مدرة للبول، لذا لا ينصح باستخدامه لمن يعانون مشكلات في المسالك البولية.

التزم بأي جرعات موصوفة من قبل طبيبك، حتى وإن تعارضت مع الجرعات السابقة، ولا تتناول هذه الحبوب في حالة منعك الطبيب منها، فالحالة الصحية تختلف من شخص لآخر.

برغم البحوث العلمية المتعددة التي نُشرت، إلا أنها جمعيها مازالت تحت التجربة، ولا يمكن الاعتماد على حب الرشاد وحده كعلاج لهذه الحالات، ولكن يمكنك الاستفادة منه عند إضافته لغذائك اليومي، مع التزامك التام بكامل تعليمات الطبيب المعالج والأدوية الموصوفة، فلو كان الطب القديم كافيًا لعلاج كافة الأمراض، لما أفنى باحثو اليوم أعمارهم كاملة في اكتشاف ماهية مرض أو كيفية تصنيع دواء ما.

وأخيرًا، تمنياتنا بالشفاء التام والعاجل لكل محاربي الأمراض في كل مكان.

المصدر
SciencedirectWebmdTimesofindiaSciencedirectNCBInetmedshealthshotspinkvillaindianexpressdrhealthbenefits
زر الذهاب إلى الأعلى