موتيليوم | دواعي الاستعمال والآثار الجانبية والمزيد

يعد القيء والغثيان من الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا للأدوية، بالإضافة لكونهما الأكثر إزعاجًا، لذلك نقدم لك -عزيزي القارئ- في أيقونة طب كل ما تحتاج معرفته عن دواء موتيليوم الذي يستخدم بشكل واسع في علاج القيء والغثيان الناتجين عن الأدوية المختلفة، وكذلك بعض أمراض الجهاز الهضمي الأخرى.

دواعي استعمال موتيليوم

ينتمي دواء موتيليوم إلى زمرة من الأدوية معرفة بمضادات الغثيان والقيء، ويحتوي على المادة الفعالة دومبيريدون (domperidone)، التي تمنع وصول الدوبامين لمستقبلاته في أنسجة الدماغ، وبالتالي تقليل تأثير الدوبامين المسبب للغثيان والقيء.

ويستخدم دواء موتيليوم بشكل رئيسي لعلاج الحالات الآتية:

  • التخفيف من شعور القيء والغثيان.
  • زيادة حركة المعدة والأمعاء، بالتالي تسهيل حركة الطعام، والتخفيف من أعراض خزل المعدة، مثل: عدم القدرة على إنهاء وجبتك والشعور بالامتلاء، وفقدان الشهية، والتجشؤ المستمر. 

احتياطات يجب مراعاتها قبل تناول دواء موتيليوم

1. الحساسية

لا تتناول الدواء إذا كان لديك حساسية من مادة الدومبيريدون.

2. موتيليوم للحامل

ليس من المؤكد ما إذا كان دواء موتيليوم آمنًا في فترة الحمل أم لا؛ لذلك يفضل استشارة طبيبك قبل تناول الدواء، للحصول على بديل أكثر أمانًا لطفلك. 

3. موتيليوم والرضاعة

يُستخدم الدواء في بعض الحالات لزيادة إفراز حليب الثدي، ولكنه يسبب عدم انتظام ضربات القلب في الطفل الرضيع؛ إذ أنه يُفرز مع حليب الأم، وتصل نسبة منه إلى الطفل، لذلك لا يجب تناول الدواء خلال فترة الرضاعة إلا باستشارة طبيب.

4. الأطفال

وفقا لدراسات حديثة؛ يعد هذا الدواء غير آمن للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عاما.

5. كبار السن

ليس معروفًا ما إذا كان دواء موتيليوم يعمل عند كبار السن بنفس كفاءة عمله في البالغين أم لا، فمن المحتمل أنه يسبب آثار جانبية مختلفة وأكثر شدةً.

6. أمراض أخرى

لا تتهاون في إخبار طبيبك عن تاريخك المرضي، خاصة أمراض الكلى، وسرطان الثدي، ومرض عدم تحمل اللاكتوز

الشكل الدوائي والتراكيز والجرعات

يوجد الدواء في صورتين بالتركيزات الآتية:

  • موتيليوم اقراص بتركيز 10 مجم/ قرص
  • موتيليوم شراب بتركيز 1 مجم/ ملل

يجب تناول الدواء قبل الأكل بحوالي 15- 30 دقيقة، ويستمر العلاج لمدة أسبوع كحد أقصى في حالات القيء والغثيان، ولمدة تصل إلى 4 أسابيع -كحد أقصى- في علاج الأمراض الأخرى.

وتكون جرعات موتيليوم كالآتي:

1. موتيليوم اقراص للبالغين

تناول قرص واحد، 3 مرات يوميًا كحد أقصى.

هذه الأقراص غير مناسبة للأطفال تحت سن 12، أو الأشخاص الذين يقل وزنهم عن 35 كغ.

2. موتيليوم شراب للاطفال

10 مل (1 مليجرام في كل 1 مليليتر)، 3 مرات يوميًا كحد أقصى، لمن عمره 12 سنة فأكثر ويزن 35 كغ فأكثر.

و0.25 مل لكل كغ واحد من وزن الجسم، 3 مرات يوميا كحد أقصى، لمن يقل وزنه عن 35 كغ.

“لا يُصرف هذا الدواء إلا باستشارة طبيب، كذلك تختلف الجرعة من شخص لآخر باختلاف الحالة الصحية، إذا كان طبيبك قد وصف جرعات مختلفة، فالتزم بالجرعات الموصوفة من قِبل الطبيب.”

كيف تتصرف إذا نسيت جرعة موتيليوم

احرص على تناول الدواء في موعده، ولا تتناول أبدًا جرعة مضاعفة لتعويض الجرعة المنسية، وعند نسيان جرعة افعل الآتي:

  • إذا كان الوقت أقرب لوقت الجرعة المنسية، تناولها بمجرد أن تتذكرها
  • في حالة كان الوقت أقرب للجرعة الجديدة، تناول قرص واحد في الموعد الأصلي.

في حالة تناول جرعة زائدة من موتيليوم

قد تظهر الأعراض الآتية عند تناول جرعات زائدة:

  • الشعور بالنعاس
  • فقدان الوعي والإغماء
  • تصلب العضلات
  • عدم انتظام ضربات القلب
  • حركات غير منتظمة بالعين
  • التواء الرقبة

تواصل فورًا مع الطبيب أو الصيدلي أو مركز السموم القريب منك، حتى إذا لم تظهر أي أعراض.

الآثار الجانبية

لا تخلو حبوب موتيليوم من الآثار الجانبية -كغيرها من الأدوية-، خاصةً في المرضى الذين تتجاوز أعمارهم 60 عامًا، ويمكن تصنيفها كالآتي:

آثار جانبية شائعة

قد تحدث في بعض المرضى وليس الكل، مثل: جفاف الفم والصداع.

آثار جانبية غير شائعة

تحدث في نسبة أقل من المرضى، مثل:

  • إسهال.
  • حكة بالجلد والعين.
  • انخفاض الرغبة الجنسية عند الرجال.
  • الشعور بالقلق والنعاس.
  • تورم الثدي لدى الرجال.
  • آلام في الثديين، مع إفراز غير طبيعي من حلمة الثدي عند الرجال والنساء.
  • تغييرات في الدورة الشهرية.

 آثار جانبية نادرة الحدوث

تواصل فورًا مع طبيبك عند حدوث أيًا منها، وتشمل:

  • حركات لا إرادية وغير معتادة بالعين والعضلات.
  • صعوبة في التبول.
  • آلام في الصدر.
  • انخفاض معدل ضربات القلب.
  • تورم القدم أو الكاحلين.
  • الحساسية: وتتضمن أعراضها صعوبة في البلع والتنفس، مع انتفاخ واحمرار الوجه والشفاه.

موانع استعمال موتيليوم

لا تأخذ دواء موتيليوم إذا كنت تعاني أحد الأمراض الآتية؛ حتى لا تزداد حالتك الصحية سوءًا.

  • أورام الغدة النخامية خاصة الأورام البرولاكتينية.
  • أمراض الكبد.
  • بعض أمراض الجهاز الهضمي، مثل: انسداد الأمعاء، ثقب الأمعاء.
  • نزيف في الأمعاء، ويظهر في صورة براز أسود اللون.
  • بعض الجراحات، مثل: الفتاق، والولادة القيصرية.
  • أمراض القلب، مثل: فشل القلب الاحتقاني.

التفاعلات الدوائية

بعض الأدوية قد يتداخل تأثيرها مع تأثير دواء موتيليوم، مما يجعله يعمل بكفاءة أقل ويزيد من سوء الأعراض الجانبية له.

ننصحك بعدم التهاون في إخبار الطبيب عن الأدوية التي تتناولها؛ فالطبيب سيُعدل الجرعات لتصبح مناسبة أكثر لحالتك الصحية، ومن هذه الأدوية:

  • أدوية علاج القيء والغثيان الأخرى.
  • مضادات الاكتئاب ومضادات الذهان، مثل: نفازودون.
  • المضادات الحيوية، مثل: كلاريثروميسين، واريثرومايسين، وتيليثرومايسين.
  • أدوية علاج الفطريات، مثل: كيتوكونازول، وفلوكونازول، إيتراكونازول.
  • مضادات الكولين التي تستخدم في علاج الربو والحساسية، مثل: ديكستروميتورفان، وديفينهيدرامين. 
  • أدوية الملاريا.
  • أدوية علاج فيروس نقص المناعة البشري (HIV)، مثل: ريتونافير وساكوينافير.
  • الأدوية المستخدمة لعلاج الضغط المرتفع أو أمراض القلب، مثل: ديلتيازيم.
  • الأعشاب والفيتامينات والمقويات.
  • أدوية علاج الالتهاب الكبدي سي، مثل: تيلابريفير.

يمكنك أيضًا الاطلاع على مقال: نصائح لتناول الأدوية بطريقة سليمة لمعرفة المزيد عن الطرق الصحيحة للتعامل مع الأدوية.

وأخيرًا عزيزي القارئ، ننصحك بالالتزام بتعليمات الطبيب والجرعات الموصوفة؛ حتى تتحقق الفائدة المرجوة من العلاج، مع خالص أمنياتنا بالشفاء التام.

المصدر
medicinenetMayoclinicmedicinesnews-medicalNHS
زر الذهاب إلى الأعلى