علاج البلغم

يؤدي تراكم البلغم في الحلق أو الصدر إلى الشعور بعدم الراحة وربما ضيق في التنفس، فما هي طرق علاج البلغم؟

في هذا المقال سنتعرف على علاج البلغم بالطرق الطبيعية والأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، وكيفية الوقاية من البلغم.

ما هو البلغم؟

يعد البلغم أو المخاط مادة لزجة طبيعية تفرزها الأغشية المخاطية في الجسم لحماية ودعم الجهاز التنفسي، حيث يعمل المخاط على التقاط الغبار والمواد المسببة للحساسية والفيروسات. ولكن إذا زادت كمية البلغم وأصبح أكثر سمكًا نتيجة الإصابة بأحد الأمراض فإنه يسبب عدم الراحة وربما ضيق التنفس، وعندها نلجأ لعلاج البلغم لترقيقه وتخفيفه ليسهل التخلص منه.

إليك 10 طرق فعالة لعلاج البلغم

1. السوائل الدافئة

يعد شرب كمية كافية من السوائل خاصة الدافئة منها افضل علاج لطرد البلغم حيث تعمل على ترقيق البلغم وتحفيز تدفقه، كما أن السوائل تخفف الاحتقان عن طريق المساعدة في تحريك البلغم والتخلص منه.

ووفقًا لدراسة أجريت عام 2008، فإن المشروبات الدافئة توفر “راحة فورية ودائمة” من الاحتقان والأعراض المصاحبة مثل العطس، والسعال المزعج، والتهاب الحلق، والقشعريرة.

تشمل أفضل خيارات السوائل الدافئة ما يلي:

  • حساء الدجاج.
  • شاي الأعشاب.
  • الشاي الأسود أو الأخضر منزوع الكافيين.
  • الماء الدافئ.
  • عصير الفواكه الدافئ مثل عصير الليمون الدافئ.

2. ترطيب الهواء

يؤدي الحفاظ على ترطيب الهواء إلى تخفيف المخاط؛ مما يساعد في علاج الكحة والبلغم، ويوصي المعهد القومي للقلب والرئة والدم باستخدام جهاز ترطيب بالرذاذ البارد أو جهاز ترطيب بالبخار.

يمكن استخدام جهاز ترطيب الهواء في الليل خاصة لمن يعانون من صعوبة في النوم، ولزيادة الفائدة تغلق النوافذ والأبواب.

يجب الحرص على تنظيف أجهزة ترطيب الهواء بانتظام لإزالة البكتيريا ومسببات الأمراض الأخرى التي يمكن أن تزيد الأعراض سوءًا وتسبب العدوى.

تشمل الطرق الأخرى لزيادة ترطيب الهواء ما يلي:

استنشاق البخار: يمكن استنشاق البخار عن طريق ملء وعاء كبير بالماء الساخن، والانحناء عليه ثم تلف منشفة فوق الرأس لاحتواء البخار المتصاعد واستنشاقه برفق للمساعدة في إزالة البلغم.

أخذ حمام ساخن: يساعد أخذ حمام ساخن على استنشاق البخار الدافئ المتصاعد الذي يملأ الحمام، فيعمل على تخفيف الأعراض بإزالة البلغم وتخفيف السعال.

3. الغرغرة بالماء المالح

تستعمل الغرغرة بالماء الدافئ والملح لعلاج البلغم في الحلق، حيث تزيل البلغم والمخاط العالق في مؤخرة الحلق، كما أنها تقتل الجراثيم وتخفف التهاب الحلق.

طريقة الاستخدام:

  • تضاف نصف ملعقة صغيرة من الملح إلى كوب من الماء الدافئ ثم يقلب حتى يذوب الملح، ويفضل استخدام المياه المفلترة أو المعبأة التي لا تحتوي على الكلور المهيج.
  • ارتشاف القليل من المحلول مع إمالة الرأس للخلف قليلاً، ويترك المحلول ليغسل الحلق دون بلعه، مع نفخ الهواء برفق من الرئتين للغرغرة مدة 30-60 ثانية، ثم يبصق الماء.
  • تكرر عملية الغرغرة عدة مرات في اليوم حسب الحاجة.

4. العسل

يعد العسل علاجًا منزليًا فعالًا للبلغم، وقد أشارت العديد من الدراسات إلى أن العسل يعالج السعال الحاد عند الأطفال والكبار لما له من خصائص مضادة للفيروسات والبكتيريا.

لعلاج البلغم تؤخذ ملعقة كبيرة من العسل كل 3 إلى 4 ساعات حتى تختفي الأعراض، مع مراعاة أن العسل غير مناسب للأطفال دون سن 12 شهرًا.

5. أغذية وأعشاب لعلاج البلغم

وجد أن تناول الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الليمون، والزنجبيل، والثوم تساعد في التخفيف من السعال، ونزلات البرد، وتراكم البلغم. وكذلك الأطعمة الحارة التي تحتوي على الكابسيسين مثل الفلفل الحار قد تساهم أيضًا في تنظيف الجيوب الأنفية مؤقتًا وتفكيك البلغم.

هناك بعض الأدلة العلمية على أن الأطعمة والمكملات الغذائية الآتية قد تمنع أو تعالج أمراض الجهاز التنفسي الفيروسية وبذلك تساهم في علاج البلغم:

  • جذور عرق السوس.
  • الجينسنغ.
  • التوت.
  • الإشنسا.
  • الرمان.
  • شاي الجوافة.
  • الزنك.

ومازلنا بحاجة إلى مزيد من الدراسات لتأكيد فعالية علاج البلغم بالأعشاب، ولكن يعد إضافة هذه المكونات إلى النظام الغذائي آمناً مع الحرص على استشارة الطبيب قبل تناول المكملات الغذائية مع الأدوية الموصوفة فربما يؤثر بعضها على فاعلية بعض الأدوية.

6. الزيوت الأساسية

قد تساهم بعض الزيوت الأساسية في تسهيل التنفس وإزالة البلغم من الصدر، بل قد يوقف بعضها نمو البكتيريا التي تصيب الجهاز التنفسي.

تشمل الزيوت الأساسية المفيدة في علاج البلغم، ما يلي:

  • الريحان.
  • لحاء القرفة.
  • الأوكالبتوس.
  • عشب الليمون.
  • النعناع.
  • إكليل الجبل.
  • شجرة الشاي.
  • الزعتر.

يمكن استنشاق الزيوت العطرية مباشرة من الزجاجة، أو استخدامها في موزع، أو إضافتها إلى الماء الساخن في استنشاق البخار.

كما يمكن استخدام هذه الزيوت موضعيًا ككريم تدليك (فابو رب) يصنع منزليًا. ويحضر بمزج ربع كوب من زيت جوز الهند مع 12 قطرة من واحد أو أكثر من الزيوت الأساسية المذكورة، ثم يوضع الخليط على الصدر ويدلك، مع مراعاة عدم استخدام الفابو رب على الجلد المجروح أو المتهيج.

قبل استخدام الزيت الأساسي لأول مرة يجب عمل اختبار حساسية الجلد بوضع كمية قليلة من الزيت على بقعة صغيرة من الجلد على الجهة الداخلية من الذراع، وإذا لم يحدث أي رد فعل تحسسي خلال 24 ساعة يمكن استخدام الزيت بأمان.

تستخدم هذه الزيوت لعلاج البلغم للكبار ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدام الزيوت الأساسية للأطفال، ولا ينبغي أخذ الزيوت الأساسية عبر الفم.

7. رفع الرأس

إذا كان وجود البلغم الزائد في الصدر يعيق النوم، فقد يساعد رفع الرأس باستخدام وسائد إضافية في علاج البلغم بتسهيل تصريفه؛ مما يقلل من السعال ويعطي شعورًا بالراحة.

8. ان أستيل سيستين

ان أستيل سيستين (N-acetylcysteine) هو مكمل يمكن استخدامه لإذابة البلغم في الشعب الهوائية وتقليل وتيرة وشدة السعال. حيث أثبتت نتائج 13 دراسة علمية أن تناول 600 مجم من ان أستيل سيستين يوميًا يعد فعالًا في علاج البلغم للأشخاص المصابين بالتهاب الشعب الهوائية المزمن في حالة عدم وجود انسداد في مجرى الهواء. أما الأشخاص الذين يعانون من انسداد في مجرى الهواء فقد يحتاجون إلى تناول ما يصل إلى 1200 مجم يوميًا.

9. الأدوية الطاردة للبلغم

تساعد هذه الأدوية على طرد البلغم عن طريق ترقيقه وتخفيفه ومن ثم طرده حتى لا يتجمع في مؤخرة الحلق أو الصدر.

يمكن تناول دواء جوافينسين (Guaifenesin) الطارد للبلغم دون وصفة طبية حيث أن له نفس تأثير شرب الكثير من السوائل، ويجب اتباع التعليمات المرفقة مع الدواء لمعرفة عدد مرات تناوله.

10. مزيلات الاحتقان

افضل 10 طرق لعلاج البلغم بالطرق الطبيعية والدوائية | أيقونة طب

علاج البلغم بطرق طبيعية ودوائية

تعمل مزيلات الاحتقان عن طريق تقليل التورم في الأنف، وفتح ممرات الهواء من خلال تضييق الأوعية الدموية؛ مما يساعد في التخلص من صعوبة التنفس.

تقلل مزيلات الاحتقان أيضًا المخاط الذي يتدفق من الأنف، ورغم أن هذا المخاط لا يعد بلغمًا ولكنه قد يؤدي إلى احتقان الصدر.

يعد عقار السودوإيفيدرين (Pseudoephedrine) والفينيليفرين (Phenylephrine) من أشهر مزيلات الاحتقان المتاحة دون وصفة طبية. ويفضل تناول مضادات الاحتقان في الصباح لتجنب الأرق، وتشمل الآثار الجانبية الأخرى لتناول مضادات الاحتقان رفع ضغط الدم، وزيادة معدل ضربات القلب.

تتوفر مزيلات الاحتقان الفموية في شكل:

  • أقراص أو كبسولات.
  • شراب.
  • بخاخات الأنف المزيلة للاحتقان.

لا ينبغي استخدام بخاخات الأنف المزيلة للاحتقان أكثر من 3 أيام، لأنها تسبب أعراض ارتداد.

يجب الاعتدال في استخدام مزيلات الاحتقان لعلاج البلغم، فرغم أنها تقلل الإفرازات وتخفف من سيلان الأنف ومن ثم تقلل تجمع المخاط والبلغم في الحلق، إلا أنها قد تجعل من الصعب التخلص من البلغم والمخاط لزيادة كثافته.

اقرأ أيضًا: التهاب اللوزتين، أسبابه وأعراضه وطرق علاجه

متى تزور الطبيب؟

يجب مراجعة الطبيب إذا كنت تعاني من أحد الأعراض الآتية:

  • وجود بلغم زائد في الصدر لأكثر من 3 أيام.
  • زيادة الاحتقان فجأة.
  • ظهور بلغم باللون الأخضر أو ​​الأصفر.
  • صعوبة التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • سعال مصحوب بدم.
  • حمى.
  • أزيز في الصدر.

كيفية الوقاية من البلغم

قد يساهم اتباع النصائح الآتية في منع تراكم البلغم:

  • تجنب المواد المثيرة للحساسية والمهيجات مثل المواد الكيميائية، ووبر الحيوانات الأليفة، والغبار.
  • الإقلاع عن التدخين وتجنب التعرض للتدخين السلبي.
  • غسل اليدين باستمرار، وتجنب الاتصال الجسدي مع الأشخاص المصابين للحماية من العدوى.
  • تحسين المناعة من خلال اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة الرياضة بانتظام، والحصول على قسط كافٍ من النوم، وتجنب الإجهاد.
  • معالجة الحالات الصحية الأساسية خاصة التهاب الشعب الهوائية المزمن، وأمراض الرئة التي تسبب تراكم البلغم والمخاط.
  • تناول المكملات الغذائية التي تخفف نزلات البرد وتقلل الاحتقان مثل فيتامين سي، والبروبيوتيك، والزنك.
المصدر
healthline.commedicalnewstoday.commedicalnewstoday.comerr.ersjournals.com

د. أسماء ضياء الدين

صيدلانية، وكاتبة أسعى لتبسيط ما تعلمته، وتقديمه بلغة سهلة مستساغة للجميع للمساهمة في تثقيف مجتمعنا العربي صحيًا بأحدث المعلومات الطبية الدقيقة والموثوقة، أملًا في منحهم حياة صحية أفضل.
زر الذهاب إلى الأعلى