فقر الدم الانحلالي: الأسباب والأعراض والعلاج

فقر الدم الانحلالي (Hemolytic anemia) هو نوع من أنواع فقر الدم، يحدث فيه انخفاض في عدد كريات الدم الحمراء نتيجة تكسيرها بشكل سريع يفوق قدرة نخاع العظام على استبدالها بكريات دم جديدة، وليس بسبب قلة إنتاجها.

ينتج عن هذا التكسير السريع والذي يسمى انحلال الدم قلة عدد كريات الدم الحمراء.

تعد الوظيفة الأساسية لكريات الدم الحمراء هي نقل الأكسجين من الرئتين إلى جميع أجزاء الجسم.

فما هي أسباب فقر الدم الانحلالي، وما هي أعراضه؟ وكيف يمكن تشخيصه وعلاجه؟ وهل مرض انحلال الدم خطير؟ كل هذه الأسئلة وأكثر سنجيب عليها في هذا المقال.

ما هي أسباب فقر الدم الانحلالي؟

تتعدد أسباب انحلال الدم بين عوامل وراثية وأخرى مكتسبة، وقد يصعب أحيانًا تحديد سبب مرض انحلال الدم بدقة.

أسباب انحلال الدم الوراثي

يحدث انحلال الدم الوراثي بسبب وجود خلل في وظيفة أحد الجينات التي تتحكم في تكوين كريات الدم الحمراء؛ مما يؤدي إلى حدوث عيب في كريات الدم الحمراء نفسها، وبذلك تتكسر في وقت أبكر من المعتاد.

أسباب انحلال الدم المكتسب

يحدث هذا النوع بسبب عوامل خارج كريات الدم الحمراء، مثل الأجسام المضادة الناتجة عن اضطرابات المناعة الذاتية، أو الحروق، أو الأدوية، أو العدوى أو الأطعمة المؤكسدة.

عادة ما تكون خلايا الدم الحمراء في هذه الحالات طبيعية وسليمة عندما تنتج من نخاع العظام، ولكنها بعد ذلك تتكسر في مجرى الدم نفسه، أو تحتجز في الطحال ثم يعاد تدويرها.

تشمل الأسباب الكامنة وراء الإصابة بفقر الدم الانحلالي المكتسب أو الخارجي ما يلي:

  • تضخم الطحال.
  • التهاب الكبد المعدي.
  • فيروس ابشتاين بار.
  • حمى التيفود.
  • سموم بكتيريا الإشريكية القولونية.
  • سرطان الدم.
  • سرطان الغدد الليمفاوية.
  • الأورام.
  • الذئبة الحمامية الجهازية.
  • متلازمة ويسكوت ألدريتش، وهي اضطراب في المناعة الذاتية.
  • متلازمة هيلب، وتشمل انحلال الدم، وارتفاع إنزيمات الكبد، وانخفاض عدد الصفائح الدموية.

كما قد يحدث مرض الدم الانحلالي في حالات أخرى نتيجة تناول بعض أنواع الأدوية، ويعرف بفقر الدم الانحلالي الناجم عن الأدوية.

ومن أمثلة الأدوية التي يمكن أن تسبب انحلال الدم ما يلي:

  • الباراسيتامول (الأسيتامينوفين).
  • المضادات الحيوية مثل السيفالكسين، والسيفترياكسون، والبنسللين، والأمبيسلين، والميثيسيلين وسيبروفلوكساسين ونيتروفورانتوين.
  • الكلوربرومازين.
  • الإيبوبروفين.
  • إنترفيرون ألفا.
  • البروكاييناميد.
  • الكينيدين.
  • الريفامبين.
  • الأسبرين.
  • أدوية السلفا.
  • أدوية الملاريا.
  • الميثوتريكسات.

وقد يحدث أحد الأشكال الخطيرة لمرض انحلال الدم نتيجة تلقي دم من فصيلة دم خاطئة. ويعد السبب في حدوث هذا النوع من فقر الدم الانحلالي أن لكل شخص فصيلة دم مميزة (A ،B ،AB ،O)، إذا تلقى الشخص فصيلة دم غير متوافقة مع فصيلته، فإن أجسام مضادة تهاجم كريات الدم الحمراء الأجنبية، ونتيجة لذلك يحدث تدمير سريع لكريات الدم الحمراء والذي يمكن أن يكون قاتلًا.

لذلك يحتاج مقدمو الرعاية الصحية إلى فحص فصيلة الدم بعناية قبل التبرع بالدم.

وجدير بالذكر أن بعض أسباب مرض انحلال الدم مؤقتة، ويمكن أن تشفى إذا تمكن الطبيب من تحديد السبب الأساسي وعلاجه.

اقرأ أيضًا: أنواع فصائل الدم ونصائح عند نقل الدم والتبرع

انحلال الدم عند حديثي الولادة (انحلال الدم الوليدي)

يحدث فقر الدم الانحلالي في حديثي الولادة لعدة أسباب، أهمها وأخطرها، هو انحلال الدم الناجم عن عدم توافق عامل الريسوس Rh لدى الأم والطفل.

فعندما تكون فصيلة الأم Rh سلبي والأب Rh إيجابي، فهناك احتمال أن تكون فصيلة الطفل Rh موجب، وفي هذه الحالة يكون المولود عرضة لانحلال الدم. ولكن غالبًا ما تحدث هذه الحالة في حمل الأم الثاني بسبب تكون أجسام مضادة عند الأم تهاجم فصيلة الدم الموجبة Rh.

يتضمن علاج هذه الحالة نقل دم وإعطاء الغلوبولين المناعي وريديًا.

وجدير بالذكر أنه يجب على الأم التي تحمل فصيلة دم سالبة RH أن تأخذ حقنة RhoGam؛ لمنع حدوث هذه الحالة.

انحلال الدم عند الأطفال

عادة ما يحدث فقر الدم الانحلالي عند الأطفال بعد الإصابة بمرض فيروسي. كذلك قد يحدث بسبب العدوى، أو أمراض المناعة الذاتية، أو السرطانات، أو استخدام بعض أنواع الأدوية، أو بسبب الإصابة بمتلازمة نادرة تعرف باسم متلازمة إيفانز.

ما هي أنواع فقر الدم الانحلالي؟

يوجد نوعان من مرض انحلال الدم، هما:

1- فقر الدم الانحلالي الوراثي (فقر الدم الانحلالي الحقيقي)

تشمل أنواع مرض انحلال الدم الوراثي ما يلي:

  • الاعتلال الهيموغلوبيني مثل داء الكريات المنجلية والثلاسيميا.
  • اضطرابات غشاء كريات الدم الحمراء، مثل كثرة الكريات الحمر الكروية الوراثي.
  •  نقص البيروفات كيناز (PKD).
  • انحلال الدم الفولي (أنيميا الفول) الذي ينجم عن نقص نازعة الهيدروجين 6 فوسفات الجلوكوز (G6PD).

اقرأ أيضًا: أمراض فقر الدم الوراثي، تعرف عليها

2- فقر الدم الانحلالي المكتسب (فقر الدم الانحلالي العرضي أو الخارجي)

تتضمن أنواع مرض انحلال الدم المكتسب ما يلي:

  •  انحلال الدم المناعي.
  •  فقر الدم الانحلالي المناعي الذاتي (AIHA).
  •  فقر الدم الانحلالي المناعي الخيفي.
  •  انحلال الدم الناجم عن الأدوية.
  •  فقر الدم الانحلالي الميكانيكي.
  • البيلة الهيموغلوبينية الانتيابية الليلية (PNH).
  • الملاريا، وداء البابيزيا، وأنواع فقر الدم المعدية الأخرى.

ما هي علامات وأعراض فقر الدم الانحلالي؟

تختلف أعراض مرض انحلال الدم وشدتها من شخص لآخر؛ نظرًا لوجود العديد من الأسباب المختلفة، ولكن هناك بعض الأعراض المشتركة التي يعاني منها العديد من الأشخاص عند إصابتهم بانحلال الدم.

تتشابه بعض أعراض فقر الدم الانحلالي مع أعراض فقر الدم الأخرى، وتشمل هذه الأعراض الشائعة ما يلي:

  • شحوب الجلد.
  • إعياء.
  • حمى.
  • التباس.
  • دوار.
  • دوخة.
  • ضعف أو عدم القدرة على القيام بنشاط بدني.

تشمل العلامات والأعراض الشائعة الأخرى التي تظهر عند المصابين بمرض انحلال الدم ما يلي:

  • البول الداكن.
  • اصفرار الجلد والعينين (اليرقان).
  • لغط القلب.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • تضخم الطحال.
  • تضخم الكبد.

تشخيص انحلال الدم

يبدأ الطبيب بتشخيص مرض انحلال الدم بمراجعة التاريخ الطبي والأعراض، ثم الفحص البدني للكشف عن علامات فقر الدم أو وجود تضخم في الكبد أو الطحال.

عادة ما يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات المعملية للمساعدة في التشخيص، منها:

  • اختبارات الدم: تساعد اختبارات الدم في تشخيص مرض انحلال الدم، حيث تظهر إصابة الشخص بفقر الدم، وزيادة في عدد كريات الدم الحمراء غير الناضجة (الخلايا الشبكية)، كما قد يظهر اختبار الدم زيادة في كمية مادة البيليروبين التي تنتج عن تدمير كريات الدم الحمراء، كما قد يظهر انخفاضًا في بروتين الهابتوغلوبين الذي يرتبط مع الهيموجلوبين المنطلق من الخلايا الحمراء المدمرة.

تفيد اختبارات الدم أيضا مثل اختبار الغلوبيولين المناعي المباشر وغير المباشر في الكشف عن فقر الدم الانحلالي المناعي الذاتي حيث توجد كميات متزايدة من بعض الأجسام المضادة، إما مرتبطة بكريات الدم الحمراء أو في الجزء السائل من الدم. كما تساعد اختبارات أخرى أحيانًا في تحديد سبب تفاعل المناعة الذاتية الذي يدمر كريات الدم الحمراء.

  • لطاخة الدم: هو اختبار تفحص فيه عينة من الدم تحت المجهر لفحص شكله وحجم كريات الدم الحمراء، قد يوصي الطبيب بإجراء هذا الاختبار عند الاعتقاد بأن المريض مصاب بانحلال الدم الوراثي أو الحقيقي.
  • فحص البول: يفيد هذا الفحص في الكشف عن وجود الهيموجلوبين أو الحديد في البول، والذي بدوره يشير إلى وجود تكسير في خلايا الدم الحمراء.
  • سحب عينة من نخاع العظم أو خزعة: يتضمن هذا الاختيار أخذ عينة صغيرة من سائل النخاع العظمي (الشفط) أو نسيج النخاع العظمي الصلب (الخزعة الأساسية). يفيد هذا الاختبار في التحقق من عدد وحجم ونضج خلايا الدم أو الخلايا غير الطبيعية، كما يوفر معلومات حول عدد كريات الدم الحمراء التي يتم تكوينها وشكلها.

كيف يمكن علاج فقر الدم الانحلالي؟

يعاني الأشخاص في بعض الأحيان من أعراض مرض انحلال الدم الخفيفة والتي تختفي بعد العلاج، ولكن في حالات أخرى يكون انحلال الدم شديدًا، وإذا ترك دون علاج يمكن أن يسبب مشاكل قلبية خطيرة.

تختلف خيارات علاج فقر الدم الانحلالي تبعًا لسبب الحالة وشدتها، وعمر المريض، ومدى استجابته لبعض أنواع الأدوية.

تشمل خيارات علاج مرض انحلال الدم ما يلي:

نقل كريات الدم الحمراء

تجرى هذه العملية لزيادة عدد كريات الدم الحمراء بسرعة لتعويض كريات الدم الحمراء المدمرة بأخرى جديدة.

المعالجة الوريدية بالغلوبولين المناعي

قد يعطى الغلوبولين المناعي عن طريق الوريد في المستشفى؛ لتثبيط جهاز المناعة في حالة حدوث مرض انحلال الدم المناعي.

الكورتيكوستيرويدات

قد يصف الطبيب الكورتيكوستيرويدات في حالة الإصابة بفقر الدم الانحلالي العرضي الناجم عن المناعة الذاتية.

تعمل الكورتيكوستيرويدات على تثبيط نشاط الجهاز المناعي للمساعدة في منع تكسير كريات الدم الحمراء، ويمكن استخدام مثبطات المناعة الأخرى لتحقيق نفس الهدف.

الجراحة

قد يلزم استئصال الطحال في الحالات الشديدة، حيث أن الطحال هو المكان الذي يتم فيه تكسير كريات الدم الحمراء، ولذلك يمكن أن يقلل استئصال الطحال من سرعة تكسير كريات الدم الحمراء.

عادة ما يكون استئصال الطحال الخيار الأمثل في حالات انحلال الدم المناعي التي لا تستجيب للكورتيكوستيرويدات أو مثبطات المناعة الأخرى.

اقرأ أيضًا: علاج الأنيميا بأنواعها المختلفة

د/ أسماء ضياء الدين

المصدر
www.healthline.comwww.hopkinsmedicine.orgwww.childrenshospital.orgwww.msdmanuals.com

د. أسماء ضياء الدين

صيدلانية، وكاتبة أسعى لتبسيط ما تعلمته، وتقديمه بلغة سهلة مستساغة للجميع للمساهمة في تثقيف مجتمعنا العربي صحيًا بأحدث المعلومات الطبية الدقيقة والموثوقة، أملًا في منحهم حياة صحية أفضل.
زر الذهاب إلى الأعلى
Optimized with PageSpeed Ninja