فوائد الحلبة الصحية والتجميلية المذهلة

تتعدد فوائد الحلبة الصحية ويعود الفضل في ذلك لمحتواها العالي من الفيتامينات والمعادن المختلفة، ومن أشهر فوائد الحلبة إدرار اللبن، وفقدان الوزن، وكذلك فوائدها لمرضى السكري.

سنتعرف في هذا المقال على فوائد الحلبة المذهلة الصحية والتجميلية للبشرة والشعر، وطرق استخدامها، وكذلك أضرارها؟

ما هو نبات الحلبة؟

الحلبة (Fenugreek) هي واحدة من النباتات العشبية تتميز بغناها بالفيتامينات والمعادن والأملاح المفيدة للجسم. وقد عرفت فوائد الحلبة منذ القدم، حيث استخدمت في الطب البديل والطب الصيني لعلاج العديد من الأمراض.

القيمة الغذائية للحلبة

يحتوي نبات الحلبة على مواد كيميائية نباتية، مثل المركبات الفينولية، والقلويدات، والصابونين، والأنثوسيانين، بالإضافة إلى الأحماض الأمينية، والكولين، والتراغونيلين، كما يحتوي نبات الحلبة أيضاً على الكثير من المعادن والفيتامينات مثل فيتامين أ، وفيتامين سي، ومجموعة من فيتامينات ب.

يوضح الجدول الآتي القيمة الغذائية لكل 100 جرام من بذور الحلبة:

العنصر الغذائي

القيمة الغذائية في بذور الحلبة قيمة النسبة المئوية اليومية
السعرات الحرارية  323 سعرة حرارية

ـــــ

البروتين 

23 جم ـــــ

الكربوهيدرات 

58 جم

ـــــ

الدهون

6.4 جم ـــــ
الألياف 25 جم

%89

حديد 33.5 مجم

%186

منغنيز 1.2 مجم 

%35

مغنيسيوم

191 مجم %48
نحاس 1.1 مجم

%123

فسفور

296 مجم

%42

زنك

2.5 مجم

%23

ما هي فوائد الحلبة الصحية؟

1. إدرار لبن الثدي لدى النساء المرضعات

لبن الأم هو أفضل مصدر لتغذية الطفل ونموه، ولكن تعاني بعض الأمهات من قلة لبن الثدي الذي لا يكفي احتياجات الرضيع.

من فوائد الحلبة الفريدة للنساء أنها تعمل على زيادة إفراز لبن الأم، حيث أشارت الأبحاث العلمية أن شرب 3 أكواب من الحلبة يوميًا يزيد من كمية الحليب بشكل ملحوظ، كما أنها تعد مدرًا طبيعيًا آمنًا للبن مقارنة بالأدوية.

2. زيادة مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال

من أبرز فوائد الحلبة للرجال أنها تزيد من نسبة هرمون التستوستيرون، وفقا لبعض الدراسات بعض الدراسات، يساهم تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الحلبة في زيادة عدد الحيوانات المنوية وزيادة الرغبة الجنسية.

يساهم تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الحلبة أيضا في تحسين الأداء الرياضي عن طريق تقليل نسبة دهون الجسم لدى الرياضيين وزيادة هرمون التستوستيرون.

3. تنظيم مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري

تتعدد فوائد الحلبة في أمراض التمثيل الغذائي مثل مرض السكري، حيث تتميز الحلبة بخصائص تساهم في تنظيم مستوى السكر في الدم عن طريق:

  • تقليل امتصاص الجلوكوز من الأمعاء، يرجع ذلك لاحتواء الحلبة على الألياف التي تذوب في الماء.
  • تأخير إفراغ المعدة.
  • تقليل مقاومة الأنسولين في مرضى السكري من النوع الثاني.

أثبتت إحدى الدراسات أن تناول 50 جم من بذور الحلبة المطحونة في الغداء والعشاء ساهم في تنظيم مستوى السكر في الدم لدى مرضى السكري من النوع 1 بعد 10 أيام، بالإضافة إلى خفض مستوى الكوليسترول الكلي والكوليسترول الضار.

4. فوائد الحلبة لفقدان الوزن

يتساءل الكثيرون هل الحلبة تزيد الوزن؟ في حقيقة الأمر أن الحلبة تساعد على فقدان الوزن بالفعل.

فمن فوائد الحلبة أنها تقلل الشهية؛ مما يساعد في تقليل كميات الطعام المتناولة وفقدان الوزن، بالإضافة إلى أنها تزيد من الشعور بالامتلاء نظرًا لاحتوائها على الألياف. ومن فوائد شرب الحلبة على الريق يوميًا تعزيز عملية التمثيل الغذائي؛ مما يساعد في إنقاص الوزن.

5. الحلبة والضغط المرتفع

قد تساهم الحلبة في خفض مستويات الكوليسترول وتحسين ضغط الدم لدى مرضى ضغط الدم المرتفع؛ مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب وتعزيز صحة القلب.

6. تقليل الالتهاب

من فوائد الحلبة غناها بمضادات الأكسدة مثل الفلافونويدات (Flavonoids) التي تعمل على تقليل الالتهاب.

7. فوائد الحلبة لتسكين الألم

عرفت فوائد الحلبة في الطب التقليدي حيث استخدمت منذ القدم كمسكن للألم. وقد فسر الباحثون حديثًا ذلك التأثير في تسكين الألم بأن الحلبة تحتوي على مركبات تسمى قلويدات (Alkaloids) تساعد في منع المستقبلات الحسية التي تسمح للدماغ بإدراك الألم.

كما أشارت دراسة أجريت في عام  2014 إلى أن الحلبة تساعد في تخفيف ألم الحيض، حيث أن تناول بذور الحلبة المطحونة ثلاث مرات في اليوم في الأيام الثلاث الأولى من الدورة الشهرية مدة شهرين متتالين؛ يساعد في تقليل فترات الألم وكذلك تخفيف الأعراض.

8. خفض مستويات الكوليسترول

تشير بعض الأدلة العلمية إلى أن الحلبة يمكن أن تخفض مستويات الكوليسترول الكلي، والكوليسترول الضار في الدم، وكذلك الدهون الثلاثية. ترجع فوائد الحلبة في تقليل الكوليستيرول إلى احتواء بذور الحلبة على ما يقرب من 48% من الألياف الغذائية، حيث أن الألياف الغذائية صعبة الهضم، وتشكل مادة هلامية لزجة في الأمعاء؛ مما يجعل من الصعب هضم السكريات والدهون.

9. فوائد الحلبة في تخفيف حرقة المعدة

من أبرز فوائد الحلبة أنها تقلل من حرقة المعدة، حيث أثبتت دراسة أن تناول الحلبة مدة أسبوعين يضاهي تأثيرات الأدوية المضادة للحموضة. ليس هذا فحسب بل إن الحلبة تساعد في علاج عسر الهضم والإمساك، وكذلك الوقاية من الأمراض مثل سرطان القولون.

طريقة استخدام الحلبة

 

لا توجد جرعة محددة موصى بها من مكملات الحلبة الغذائية للحصول على فوائد الحلبة، حيث تختلف الجرعة حسب الاستخدام، ولكن معظم الأبحاث التي أجريت على هرمون التيستوستيرون اعتمدت جرعة من 500-2000 مجم من مستخلص الحلبة.

أما إذا استخدمت البذرة كاملة فتعد الجرعة الفعالة 2-5 جرام. ويفضل تناول الحلبة مع الوجبة التي تحتوي على أعلى كربوهيدرات في اليوم.

ينصح باستشارة الطبيب قبل تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الحلبة.

فيما يلي بعض الأمثلة الأخرى عن كيفية استخدام بذور الحلبة:

  • يعد مشروب الحلبة أو شاي الحلبة المصنوع عن طريق غلي الحلبة مفيدًا خاصة للهضم، ويمكن إضافة القرفة أو الزنجبيل أو العسل إليه.
  • يمكن إضافة بذور الحلبة الكاملة إلى الزيت الدافئ وتركها مدة لا تزيد عن 5-10 ثوانٍ، ثم إضافة الخضروات التي اخترتها والتوابل حسب الوصفة.
  • تجفيف بذور الحلبة بشكل خفيف على نار هادئة حتى يتحول لونها إلى البني الفاتح، ثم تطحن وتضاف إلى الخضار أو الشوربات أو السلطات.
  • تتبيل الحساء والمرق عن طريق إضافة بذور الحلبة أو مسحوق الحلبة إلى المرق المغلي.
  • تحضير خلطات التوابل عن طريق الجمع بين بذور الحلبة أو مسحوقها مع توابل أخرى مثل بذور الكمون وبذور الكزبرة وأوراق الغار وغيرها.

فوائد الحلبة التجميلية

لا تقتصر فوائد الحلبة على الفوائد الصحية فقط بل تشمل فوائد جمالية عديدة، منها:

1. فوائد الحلبة للبشرة

  • القضاء على البقع الداكنة: تعمل الحلبة على تفتيح لون البشرة وتوحيدها، والتخلص من البقع الداكنة والعيوب الناتجة عن حب الشباب.
  • علاج حب الشباب: تساهم الحلبة في علاج حب الشباب لما لها من خصائص مضادة للفطريات والبكتيريا تفيد في الحفاظ على مسام بشرة الوجه خالية من الجراثيم.
  • ترطيب البشرة: أحد فوائد زيت الحلبة ترطيب البشرة وتنعيمها عن طريق إزالة قشور الجلد الجافة والجلد الميت، كما يمكن إضافته إلى زيت المساج لتخفيف الألم والشعور بالراحة والاسترخاء.
  • الحد من ظهور التجاعيد: يساعد استخدام الحلبة مع اللبن الرائب في الحفاظ على البشرة خالية من التجاعيد والخطوط الدقيقة.

طريقة استخدام الحلبة لعلاج مشاكل البشرة

يغلى ربع كوب من بذور الحلبة مدة 5 دقائق، ثم تترك منقوعة في الماء طوال الليل، وفي اليوم التالي تنشل البذور من الماء وتطحن لتكون عجينة سميكة. توضع العجينة بالتساوي على الوجه مدة 15 دقيقة ثم تغسل بالماء.

ولعلاج التجاعيد يخلط معجون الحلبة مع ملعقة كبيرة من اللبن الرائب، ويجب استخدام العجينة مرة واحدة كل 5 أيام.

2. فوائد الحلبة للشعر

تكمن فوائد الحلبة للشعر في محتواها العالي من العناصر الغذائية ومضادات الأكسدة، بالإضافة إلى مركبات الفلافونويد والصابونين التي لها تأثيرات مضادة للأكسدة ومضادة للالتهاب.

فيما يلي نذكر فوائد الحلبة للشعر:

  • علاج قشرة الرأس: تتمتع الحلبة بخصائص مضادة للبكتيريا والفطريات؛ لاحتوائها على مادة الصابونين، والتي تفيد في علاج مشاكل فروة الرأس مثل قشرة الشعر وجفاف فروة الرأس. 
  • تعزيز نمو الشعر الصحي وتقوية الشعر: مسحوق الحلبة هو مصدر غني للفيتامينات A وK وC وحمض الفوليك، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والحديد، والبروتين، وهي عناصر مغذية أساسية لنمو الشعر. بالإضافة إلى ذلك فإن مسحوق الحلبة يعزز صحة فروة الرأس؛ مما يساهم في نمو الشعر.
  • إضفاء لمعان على الشعر: قد يساعد مسحوق الحلبة في إصلاح الشعر الجاف والتالف أو الخشن الناتج عن استخدام أدوات التسخين والصبغات.
  • التقليل من تساقط الشعر: أحد الجوانب الفريدة لفوائد الحلبة هي الحد من التهاب بصيلات الشعر، وتعزيز الصحة العامة لفروة الرأس؛ لاحتوائها على مضادات الأكسدة ومضادات الالتهاب؛ مما يقلل من تساقط الشعر الناتج عن التهابات بصيلات الشعر.

كيفية استخدام الحلبة للشعر

يمكن تناول الحلبة عن طريق الفم كمكمل غذائي أو وضعها على الشعر على شكل أقنعة أو معاجين.

تخلط بذور الحلبة المطحونة مع بضع ملاعق من الماء لتكون عجينة، ثم توضع على فروة الرأس وتغطى وتترك مدة 10-15 دقيقة، وبعد ذلك يغسل الشعر بالشامبو والبلسم.

يمكن أيضًا إضافة زيت جوز الهند، أو الزبادي، أو العسل، أو الحليب للخليط لمزيد من الفائدة. 

اضرار الحلبة

بالرغم من تعدد فوائد الحلبة إلا أنها لا تخلو من الآثار الجانبية، ومن هذه الآثار: 

  • الإسهال.
  • اضطراب المعدة.
  • تغير رائحة البول أو العرق أو لبن الثدي إلى رائحة تشبه رائحة القيقب.
  • الدوخة.
  • الصداع.

قد يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه الحلبة على الرغم من ندرة حدوث ذلك.

موانع استخدام الحلبة

  • يجب على النساء الحوامل تجنب استخدام الحلبة؛ لاحتوائها على مركبات يمكن أن تحفز انقباضات الرحم، وقد تسبب مشاكل الولادة.
  • تعمل الحلبة بشكل مشابه لهرمون الإستروجين في الجسم؛ لذلك قد تؤثر سلبًا على الأشخاص المصابين بسرطانات حساسة للهرمونات.
  • ينبغي على الأشخاص الذين يعانون من أي مشكلة صحية تجنب تناول الحلبة أو استخدامها بحذر، لذا يوصى باستشارة الطبيب قبل تناولها.
  • لا تتفاعل الحلبة سلبًا مع العديد من الأدوية، ولكنها قد تؤدي وظائف مماثلة لبعض الأدوية؛ لذا فإن تناولهما معًا قد لا يكون آمنًا.

لا زلنا بحاجة إلى المزيد من البحث لمعرفة مخاطر الجرعة الزائدة من الحلبة كما هو الحال مع أي طعام أو مكمل غذائي، ولذلك يفضل للحصول على فوائد الحلبة المرجوة إضافتها إلى النظام الغذائي باعتدال.

وأخيرًا، كما يقال “لو وضعت جميع الأدوية في كفة ميزان ووضعت الحلبة في الكفة الأخرى، لرجحت كفة الحلبة” لذا احرص على تضمين الحلبة في غذائك للتمتع بمنافعها العديدة.

المصدر
healthline.compharmeasy.in/blogresearchgate.netmedicalnewstoday.comhealthline.comspiceitupp.comByrdie.comDraxe.com

د. أسماء ضياء الدين

صيدلانية، وكاتبة أسعى لتبسيط ما تعلمته، وتقديمه بلغة سهلة مستساغة للجميع للمساهمة في تثقيف مجتمعنا العربي صحيًا بأحدث المعلومات الطبية الدقيقة والموثوقة، أملًا في منحهم حياة صحية أفضل.
زر الذهاب إلى الأعلى