فيوسيدين | مضاد حيوي لعلاج الالتهابات الجلدية

يعد فيوسيدين من أكثر العلاجات الموضعية انتشارًا، والتي يحرص كثير من الناس على الاحتفاظ بها دائمًا في المنزل، وقد نال ثقة الأطباء والمرضى، لما ظهر من نتائجه العلاجية.

في هذا المقال نلقي الضوء على أنواع فيوسيدين، وبعض استخداماته..

ما هي الأشكال المتوفرة من الفيوسيدين؟

يتوفر هذا الدواء في عدة صور، ومنها:

  •  الكريم.
  • المرهم.
  • القطرة لعلاج التهابات العين.

سنركز حديثنا في هذا المقال على فيوسيدين مرهم وكريم.

يرجع الفرق بين المرهم والكريم إلى اختلاف القوام، إذ أن الكريم أقل لزوجة، بل وقد يميل إلى السيولة، لذلك فهو سهل الامتصاص، بينما المرهم أكثر لزوجة ما يجعله يستمر لفترة أطول على سطح الجلد.

يمثل اختلاف القوام السبب الرئيسي لبعض الاختلافات في الاستخدام، إذ أنهما يحتويان نفس المادة الفعالة وهي حمض الفيوسيديك أو أحد مشتقاته.

تعالوا معنا نتعرف على حمض الفيوسيديك..

حمض الفيوسيديك fucidic acide

هو مضاد حيوي يعمل بفاعلية ضد عدد من الكائنات الدقيقة إيجابية الجرام المسببة لعدوى الجلد، فهو يتمتع بقدرة فريدة على النفاذ إلى مركز العدوى حتى عند وضعه على الجلد السليم، وتتأثر بفيوسيدين على وجه التحديد البكتيريا العنقودية بما فيها الأنواع المقاومة للبنسلين والمضادات الحيوية الأخرى.

تعتمد طريقة عمله على إيقاف نمو وتكاثر البكتيريا المسببة للعدوى، ويختلف في هذا عن معظم المضادات الحيوية التي يقوم عملها على قتل البكتيريا.

لا يؤثر حمض الفيوسيديك على قدرتك على القيادة، لكنه إذا استُخدم كقطرة للعين قد يسبب عدم وضوح الرؤية لفترة قصيرة لذلك يلزم تجنب القيادة في هذه الفترة.

يعد استخدام حمض الفيوسيديك آمنًا بصفة عامة في فترة الحمل وأثناء الرضاعة، لكن يجب عليك تجنب استخدامه تمامًا على الثدي، إذا كنت مرضعًا، فإذا اضطررتِ لاستخدامه فلا بد من غسله وإزالته تمامًا قبل الرضاعة.

والآن لنتعرف في السطور القادمة على استخدامات فيوسيدين بأشكاله المختلفة..

أنوع الفيوسيدين واستخداماته

كريم فيوسيدين (الأحمر)

يحتوي كريم فيوسيدين، أو فيوسيدين الأحمر كما يسميه البعض على المادة الفعالة حمض الفيوسيديك بتركيز 2%.

يستخدم موضعيا لعلاج العدوى الأولية أو الثانوية الناتجة عن الإصابة ببعض أنواع البكتيريا، ومنها بكتيريا المكورات العنقودية ”staphylococci“، والبكتيريا العقدية ”Streptococcus“، والبكتيريا الوتدية المستدقة ”corynebacterium“، وبكتيريا البروبيونيك المسببة لحب الشباب.

يتميز كريم فيوسيدين بأنه شفاف ولا يسبب بقعا وهذا ما يجعله مقبولا كمستحضر تجميل لعلاج عدوى الوجه والجلد، ومن أهم دواعي استعماله:

  • القوباء
  • التقرحات
  • السحجات
  • دمامل الجسم والرأس
  • حبوب الوجه والجسم غير المصحوبة بحكة
  • تلوث الجروح والحروق
  • حب الشباب الشائع
  • التهاب الغدد العرقية
  • التهاب الجلد التماسي
  • الداحس (التهاب ما حول الظفر)
  • الوذح (عدوى في ثنيات الجلد)
  • التهاب الجريبات السطحي (عدوى جلدية أولية)
  • التهاب الجلد الأكزيمي (عدوى جلدية ثانوية)
  • الحبوب التي تظهر بعد تقشير البشرة
  • الحبوب التي تظهر بعد إزالة الشعر من المناطق الحساسة
  • بعد الولادة على منطقه الجرح والخياطة لمنع العدوى

يوضع الكريم على المنطقة المصابة مرتين أو ثلاثة مرات يوميا لفترة سبعة أيام.

كريم فيوسيدين H (الأحمر والأسود)

يطلق عليه أحيانًا كريم فيوسيدين الأحمر والأسود.

يوجد فيوسيدين H في صورة كريم يحتوي على اثنين من المواد الفعالة، وهما:

  1. حمض الفيوسيديك ”fucidic acide”: مضاد حيوي.
  2. أسيتات الهيدروكورتيزون ”hydrocortisone acetate“: كورتيزون خفيف.

إذا كنت تعاني من التهابات جلدية مصحوبة بعدوى بكتيرية، فقد يناسبك استخدام فيوسيدين الأحمر والأسود

لعلاجها؛ إذ يقتل المضاد الحيوي ”fucidic acide“ البكتيريا، بينما يخفف الهدروكورتيزون حدة الوزمة والحكة واحمرار الجلد.

من دواعي الاستخدام:

  • الحكة الجلدية
  • التسلخات
  • الصدفية
  • الذئبة الحمراء
  • الأكزيما اللي لونها بين البنفسجي والأسود

لا ينصح بكثرة استخدامه لأنه قد يتسبب في ظهور خطوط بيضاء بالجلد وشعر خفيف في بعض مناطق الجسم.

يستخدم  مرتين يوميا لفترة قد تصل إلى أسبوعين، إلا أنك سوف تشعر بالتحسن بعد بضعة أيام.

ينصح بمراجعة طبيبك إذا لم تتحسن حالتك خلال ٧ أيام.

يحفظ في درجة حرارة لا تتعدى ٣٠ درجة مئوية وينصح بعدم استخدام الكريم بعد ٣ أشهر من فتح العبوة.

كريم فيوسيكورت Fucicort cream (الأحمر والأصفر)

وهو كريم مضاد حيوي ومضاد التهابات يضم في تركيبته المواد الفعالة التالية:

  1. حمض الفيوسيديك ”fucidic acide”: مضاد حيوي.
  2. بيتاميثازون ”Betamethasone”: كورتيزون قوي.

تشمل الاستخدامات:

  • الإكزيما الملتهبة
  • الالتهابات المزمنة والقوية المصحوبة بتحسس وتهيج
  • بعد جلسات الليزر
  • الالتهابات الجلديه القشريه في شعر الرأس والوجه
  • بعد لدغ الحشرات وحروق الشمس

لا يحبذ استخدامه علي الوجه والمناطق الحساسه وجلد الأطفال بسبب الكورتيزون القوي.

كما لا يحبذ استخدام المنتجات التي تحتوي على مادة الكورتيزون لعلاج حب الشباب لأن الكورتيزون قد يفاقم الحالة.

مرهم فيوسيدين (البرتقالي)

هو مرهم شفاف لونه أصفر يميل إلى الأبيض، ويعرف لدى بعض المرضى باسم فيوسيدين البرتقالي.

يحتوي على مضاد حيوي يُسمى فوسيدات الصوديوم بنسبة ٢٠ مجم/ جم (2%)، وهو المادة الفعالة التي تتعامل مع أنواع البكتيريا المختلفة خاصة المكورات العنقودية ”staphylococci“ المسببة لكثير من أنواع العدوى والالتهابات الجلدية الشديدة، مثل البثور، والدمامل، والتقرحات.

يستخدم فيوسيدين البرتقالي للمنطقة الحساسة لعلاج الحبوب التي قد تظهر بعد إزالة الشعر.

يستخدم مرهم فيوسيدين للجروح، كما يوضع مباشرة على الجلد لعلاج العدوى البكتيرية الأولية أو الثانوية الناتجة عن الإصابة بالمكورات العنقودية.

لا يستخدم فيوسيدين للجروح المفتوحة أو المصابة بعدوى فيروسية أو عدوى ناتجة عن أنواع أخرى من البكتيريا، لأنه ليس فعالًا في علاج هذه الأنواع.

لا ينصح باستخدام مرهم فيوسيدين للأطفال الرضع في الشهر الأول، إذ أن فيوسيدات الصوديوم قد تسبب مضاعفات خطيرة لديهم.

يوضع مرهم فيوسيدين ٢ إلى ٣ مرات يوميًا إذا استخدم دون ضماد، أما في وجود الضماد فتكفي مرة واحدة يوميًا.

يحفظ في مكان بارد جاف، في درجة حرارة ٣٠ درجة مئوية، ولا يستخدم بعد ٦٠ يومًا من فتح العبوة.

فيوسيديرم Fusiderm

وهو مضاد حيوي يماثل الفيوسيدين في أنواعه واستخداماته، حيث يعالج العديد من الالتهابات والمشاكل الجلدية كالاكزيما والدمامل والحبوب والتسلخات وحب الشباب وغيرها، ويوجد منه ثلاثة أنواع:

  • كريم فيوسيديرم الأحمر: يحتوي على المادة الفعالة حمض الفيوسيدين.
  • مرهم فيوسيديرم الأخضر: يحتوي على المادة الفعالة فيوسيدات الصوديوم.
  • كريم فيوسيديرم ب البرتقالي: يحتوي على المواد الفعالة حمض الفيوسيديك (مضاد حيوي) + بيتاميثازون (كورتيزون قوي).

ما الفرق بين كريم ومرهم فيوسيدين؟

يشبه الكريم في تركيبته تركيبة المرهم تماما وبالتالي لهما نفس الاستخدامات، ولكن الفرق الوحيد بينهما هو في كمية الماء والزيت الموجودة في كل منهما:

يتكون الكريم من 50% ماء و50% زيوت؛ ما يجعله خفيف القوام وسهل الانتشار ويمتصه الجلد بسرعة ولا يسبب لمعانا للبشرة، لذلك يستخدم في الحالات اللي تتطلب امتصاص سريع للماده الفعاله، ويعتبر ملائما أكثر مع حالات حب الشباب والبشرة ذات القوام الدهني.

بينما يتكون المرهم من 25% ماء والباقي زيوت؛ ما يجعله زيتي القوام وثقيل ولزج، لذلك يستخدم للحالات اللي تتطلب إمتصاص بطيء للماده الفعالة واحتكاك مطول مع البشرة، ويعتبر مناسبا أكثر للاستخدام على البشرة الجافة حيث يحافظ على رطوبتها لفترة أطول من الكريم.

هل يفيد فيوسيدين لحب الشباب

يستخدم البعض فيوسيدين لحب الشباب، إلا أن استخدام أى نوع من أنواع فيوسيدين لا يُعد الخيار الأفضل لعلاج حب الشباب؛ لأن فيوسيديك أسيد ليس هو المضاد الحيوي المناسب لذلك، لكنه قد يوصف مع مضادات حيوية أخرى، كذلك فإن أنواع فيوسيدين التي تحتوي على مركبات الكورتيزون قد تزيد من ظهور حب الشباب لاحقًا.

الآثار الجانبية

  • الالتهاب والتهيج الجلدي والحكة: من المشاكل المتكررة إذ تصيب حوالي١٠٪ من المرضى.
  • الطفح الجلدي والحكة، وتدهور الحالة الأصلية: وهي أقل انتشارًا إذ تصيب ١٪ من المرضى.
  • التهاب الجلد التماسي.
  • وخز وحرقان موضع الاستعمال.

بالإضافة لذلك هناك بعض الآثار جانبية نادرة الحدوث، منها:

  • تقرحات في الجلد.
  • التهاب الملتحمة.
  • إكزيما.
  • ردود فعل تحسسية.
  • حكة وشرى وتورم.

هناك بعض الاحتياطات التي يوصي بها الأطباء أثناء اشتخدام المرهم أو الكريم، ومنها:

  • استخدام فيوسيدين للأطفال بحذر، خاصة تلك التركيبات التي تحتوي على نسبة من الكورتيزون، إذ أنهم أكثر عرضة من البالغين للإصابة بمتلازمة كوشينج”Cushing syndrome“ كأحد المضاعفات.
  • الحرص على عدم وصول حمض الفيوسيديك إلى عينيك عند استخدام المرهم أو الكريم.

كانت هذه نبذه سريعة عن أنواع فيوسيدين المختلفة واستخدامات كل منها، الا أنه ينصح بعدم استخدامها بشكل مفرط، حتى لا تصبح البكتيريا مقاومة لمادة حمض الفيوسيدك، ويصبح الكريم أو المرهم من غير فائدة، وبصفة عامة ينصح دائمًا بعدم استخدام أي دواء إلا تحت اشراف طبي.

بواسطة
د. الهام عقيل
المصدر
medicines.org.uknps.org.aumedicines.org.ukmcs.open.ac.uk
زر الذهاب إلى الأعلى