كيف تختارين أفضل حليب للرضع؟

إذا كنتِ أماً لأول مرة، فمن المؤكد يدور بذهنك عدة أسئلة عن أفضل حليب للرضع ،  وخاصةً إن كنتِ لا ترضعين طفلك طبيعياً.

لذلك سنقدم لكِ ولكل أم جديدة في المقال التالي كل ما تحتاجين معرفته عن أفضل حليب للرضع ، وأنواعه المختلفة، وكيف تختارينه لطفلك دون أن يسبب له أي ضرر، فتابعي معنا.

قبل التعرف على أفضل أنواع الحليب للرضع، لابد أن نذكر أنه إذا كان بإمكانك إرضاع طفلك طبيعياً، فلا تترددي في ذلك؛ إذ أن للرضاعة الطبيعية فوائد عظيمة للصحة العامة للطفل.

مكونات حليب الأم

يحتوي لبن الأم على كل ما يمكن أن يحتاجه جسم الرضيع لنمو وتطور جميع أجهزته؛ إذ يتكون مما يلي:

1. الماء

يحصل الرضيع على كل ما يحتاجه من الماء من خلال لبن الأم؛ إذ يحتوي على الماء بنسبة ٩٠٪.

2. الكربوهيدرات

يحتوي لبن الأم على سكر اللاكتوز الذي يعد مصدر طاقة للرضيع. ويحفز أيضا،

مع بعض الكربوهيدرات الأخرى الموجودة في حليب الأم، عمل البكتيريا النافعة الموجودة في أمعاء الطفل.

3. الدهون

بالرغم من احتواء لبن الأم على الدهون بنسبة ٤٪ فقط إلا أن هذه الكمية تضمن نمو المخ والبصر والجهاز العصبي للرضيع.

كما تساعد السعرات الحرارية العالية في هذه الدهون على إكساب الطفل وزن صحي حتى عمر ٦ أشهر.

4. البروتينات

يحتوي حليب الأم على مادة اللاكتوفيرين، وهو بروتين مسؤول عن امتصاص الحديد في جسم الطفل، كما يحمي أمعاء الرضيع من العدوى.

5. الأجسام المضادة

يعد لبن الأم أولى الأمصال التي يحصل عليها الطفل؛ إذ يمنحه بعض الأجسام المضادة التي تبطن الرئتين والأمعاء فتحمي الرضيع من العديد من الأمراض.

6. الفيتامينات والمعادن

يوجد في لبن الأم معظم الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الطفل في مراحل نموه الأولى من أجل بناء العظام والعضلات ووظائف الأعصاب.

لكن قد يحتاج الطفل أحياناً إلى مكمل غذائي خارجي مثل فيتامين د؛ خاصةً إذا كان لدى الأم نقص فيه، وينبغي أن يكون ذلك بإشراف الطبيب.

أهمية الرضاعة الطبيعية للطفل

لا شك أن لبن الأم هو أفضل غذاء للطفل في عمر الرضاعة؛ وذلك لما يحتويه من عناصر ومعادن هامة للصحة العامة للطفل. ومن أهمية الرضاعة الطبيعية للطفل:

1. لبن الأم وجبة غذائية متكاملة

يعد لبن الأم غذاء متكامل يشمل كل العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الطفل في شهور عمره الأولى؛ إذ يتغير محتوى لبن الأم طبيعياً حسب حاجة الطفل من أول لحظة ولادته وحتى عمر ٦ أشهر.

تفرز الغدد اللبنية الموجودة بثدي الأم في الأيام الأولى بعد الولادة سائل أصفر سميك يُسمي لبن السرسوب.

يعد لبن السرسوب غذاء رائع ومثالي للرضيع؛ لاحتوائه على عدة عناصر صحية، وبروتين عالي، وسكريات منخفضة، بالإضافة إلى دوره في تهيئة معدة الرضيع ونمو جهازه الهضمي؛ لذا لا يمكن استبداله بأي حليب صناعي آخر.

2. مصدر طبيعي للأجسام المضادة

يحتوي حليب الأم على مجموعة من الأجسام المضادة التي تنتقل إلى الطفل بالرضاعة، فتؤهل جهازه المناعي لمحاربة أي عدوى فيروسية أو بكتيرية.

فإذا قارنا بين طفلين أحدهما تغذى على حليب الأم بينما الآخر على حليب صناعي، سنجد أن الأخير معرض أكثر للإصابة بالعدوى والأمراض بخلاف الطفل الأول.

3. تقليل خطر الإصابة ببعض الأمراض

تؤثر الرضاعة الطبيعية بشكل مباشر في وقاية الطفل من الإصابة بعدد من الأمراض، ومنها:

4. زيادة صحية في وزن الرضيع

تساعد الرضاعة الطبيعية الطفل على اكتساب الوزن بطريقة صحية من خلال منع تخزين الدهون الزائدة عن حاجة الطفل والتنظيم التلقائي للشهية؛ لذلك فإن لبن الأم هو أفضل حليب يسمن الطفل دون ضرر.

5. زيادة القدرات العقلية للطفل

أثبتت الأبحاث والتجارب التي أُجريت على عدد من الأطفال وجود علاقة وطيدة بين عدم ظهور صعوبات تعلم أو مشاكل في التطور السلوكي والعقلي والرضاعة الطبيعية.

إذ تزداد القدرات العقلية والذهنية للطفل، وترتفع معدلات ذكائه في حالة الرضاعة الطبيعية.

بالرغم من الفوائد العظمى للرضاعة الطبيعية ولبن الأم كما ذكرنا سابقاً، لكن للأسف، لا تقدر الكثير من الأمهات على رضاعة أولادهن بعد الولادة، أو بعد فترة من المحاولات وذلك لعدة أسباب.

لذا يلجأ الكثير منهن للبحث عن أفضل حليب للمواليد مع الرضاعة الطبيعية.

ما هو أفضل حليب للرضع؟

لا يوجد نوع معين نرشحه ك أفضل حليب للرضع ؛ فكل أنواع الحليب المطروحة بالأسواق مُصرح باستخدامها من قِبل هيئة الغذاء والدواء.

كما أن معظم أنواع الحليب المصنعة تحاكي لبن الأم قدر الإمكان لكنها قد تختلف في بعض مكوناتها.

لذلك فإن اختيارك أفضل حليب للرضع يعتمد على ما ينصحك به طبيب الأطفال وما يتقبله طفلك أيضاً.

أنواع حليب الرضع

أفضل حليب للرضع

يتوفر حليب الرضع بعدة أنواع مختلفة؛ حتى تناسب جميع الأطفال كما يلي:

1. حليب صناعي بقري

يتوفر هذا النوع بنسبة ٨٠٪ من الحليب الموجود بالأسواق، وهو مصنوع خصيصاً ليناسب الرُضع ويكون سهل الهضم.

لكن بعض الأطفال لديهم حساسية من لبن الأبقار؛ لذلك يحتاجون إلى بدائل أخرى.

2. حليب منخفض البروتين

يحتوي هذا الحليب على بروتين مجزأ إلى بروتينات سهلة الهضم، وبذلك يكون أفضل حليب للرضع ممن لديهم حساسية للبروتين أو لبن أبقار.

3. حليب الصويا

أفضل حليب للرضع ممن لديهم جهاز هضمي غير قادر على هضم اللاكتوز؛ إذ يحتوي على بروتين الصويا، وبعض الكربوهيدرات كالجلوكوز والسكروز.

4. حليب بمكونات خاصة

يُصنع هذا النوع من الحليب للأطفال ذوي الحالات المرضية الخاصة، أو المولودين مبكراً.

يتوفر أيضا حليب الرضع بمختلف أنواعه في أكثر من صورة:

  •  بودرة يمكن مزجها مع القليل من الماء.
  • سائل مركز يُخفف بالماء.
  • ذو تركيز مناسب جاهز للاستخدام.

نصائح عند تحضير حليب الرضع

يجب عند تحضير الحليب الصناعي للرضع اتباع بعض الخطوات التالية:

  • سخني القليل من الماء حتى الغليان ثم انتظري ليبرد قليلاً.
  • امزجي البودرة أو السائل المركز بالماء السابق إعداده حسب المقادير الموضحة على العلبة.
  • إذا أردتِ تسخين الحليب بعد إعداده، لا تفعلي ذلك باستخدام المايكرويف، وإنما في حمام ماء دافىء لدقائق قليلة.
  • أميلي زجاجة الرضاعة بشكل عكسي حتى يصبح الجزء الذي يرضع منه الطفل مملوء بالحليب؛ لضمان عدم دخول هواء وحدوث غازات للطفل.
  • ينبغي استخدام الحليب المُعد للرضاعة في غضون ساعة من إعداده، وإذا لم يحدث ذلك يُفضل حفظه في الثلاجة.
  • اسألي الطبيب عن عدد الرضعات التي يحتاجها طفلك على مدار اليوم، وهي في الغالب تعتمد على عمر الطفل ووزنه.

عند اختيار أفضل حليب للرضع ، يجب مراعاة أن يكون مناسب تماماً لطفلك، فلا يتسبب له في أي أعراض جانبية كالإسهال والقيء وعدم الزيادة في الوزن.

زر الذهاب إلى الأعلى