وسائل منع الحمل المختلفة، اختاري ما يناسبك

يأخد الزوجان قرار تنظيم النسل لأسباب عديدة، كحالة الأم الصحية مثلا، فيبدأ الإثنان رحلة البحث عن افضل وسائل منع الحمل، وكيفية استخدام كل منها، ومعرفة ما لها من مزايا وعيوب.

هذا ما سنعرفه معا في أيقونة طب من خلال هذا المقال.

لكن أولا، كيف يحدث الحمل؟

  • يلتقي الحيوان المنوي بالبويضة في قناة فالوب فيتكون الزيجوت.
  • تذهب البويضة المُخصبة لتنغرس في بطانة الرحم، وتبدأ في الانقسام.
  • يستطيع الحيوان المنوي أن يصمد مدة 7 أيام داخل جسم المرأة في انتظار خروج البويضة ليلقحها، كما تستطيع البويضة أن تستمر صالحة للإخصاب بعد الخروج مدة أقصاها يومين.

تهدف جميع طرق منع الحمل إلى قطع هذا التسلسل من خلال واحدة من الطرق التالية:

  • منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضات.
  • ايقاف التبويض عند الزوجة.
  • منع البويضة المُخصبة من الانغراس داخل الرحم.

يمكن تقسيم وسائل منع الحمل عدة تقسيمات، فمثلا نجد:

  • طرق دائمة، وطرق مؤقتة
  • وسائل منع الحمل للرجال، ووسائل منع للنساء
  • الوسائل الهرمونية
  • طرق طبيعية
  • وسائل موضعية ( لبوس-مبيدات النطاف)
  • وسائل مؤقتة طويلة المفعول

يختار الزوجان الطريقة المناسبة لهما حسب رغبتهما وما يناسبهما، ولا يوجد طريقة محددة يمكن اعتبارها الأنسب أو الأكثر كفاءة.

تُعد بعض طرق منع الحمل أكثر أمانًا وفعاليةً عن البعض الآخر، لكن لا توجد طريقة تضمن الحماية بنسبة 100%.

يجب أخذ بعض العوامل في الاعتبار عند اختيار وسيلة منع الحمل مثل:

  • سهولة الاستخدام.
  • التكلفة.
  • الآثار الجانبية.
  • الفعالية.
  • التاريخ المرضي للزوج أو الزوجة.

وسائل منع الحمل:

1. الوسائل منع الحمل الهرمونية 

تعمل الوسائل الهرمونية على منع التبويض عند السيدات، عن طريق:

  • حبوب منع الحمل (الأكثر شيوعًا) 
  • لاصقات هرمونية
  • كبسولة منع الحمل (غرسات)
  • حلقات المهبل
  • حقن بروجسترون

اضرار حبوب منع الحمل:

  • الشعور بالغثيان، والميل للقيء
  • زيادة الوز
  • تغير لون الجلد.
  • ظهور حب الشباب
  • نزيف، أو نزول قطرات من الدم في غير موعد الدورة
  • التقلبات المزاجية
  • الشعور بالألم، أو تورم الثدي
  • قد تُصاب السيدة بالنوبات القلبية، أو الجلطات كمضاعفات استخدام أقراص منع الحمل، وتزداد هذه الخطورة مع التدخين

2. منع الحمل من خلال العزل (Barriers)

تعتمد طرق العزل على منع التقاء الحيوان المنوي بالبويضة عن طريق حجبهما، أو قتل الحيوانات المنوية من خلال:

  • استخدام الحجاب الحاجز
  • استخدام الواقيات الذكرية والأنثوية
  • غطاء عنق الرحم
  • مُبيدات النطاف (Spermicides)

مزايا استخدام الطرق العازلة:

  • توفر هذه الطُرق حماية ضد الأمراض التي تُنقل جنسيًا STIs
  • تتمتع هذه الطُرق بكفاءة وأمان بنسبة تصل لـ 95% في منع الحمل
  • لا يوجد آثار جانبية خطيرة

عيوب استخدام الطرق العازلة:

  • تُزيد من إمكانية الإصابة بالتهابات الجهاز البولي
  • قد يتحسس البعض من مكونات مبيدات النطاف، مما يسبب تهيج الجلد لدى الرجل أو المرأة

3. منع الحمل جراحيا

تُعد الجراحة من وسائل منع الحمل الدائمة وتشمل:

  • ربط قناة فالوب للمرأة (Tubal ligation).
  • قطع القناة المنوية للرجل (Vasectomy).

لا يوجد آثار جانبية خاصة بهذه الجراحات، فهي كأي جراحة أخرى يمكن أن يصاحبها بعض النزيف أو الألم، إلى جانب آثار التخدير.

توفرت حديثا زرعات  Sterilization implants، يمكن وضعها داخل قنوات فالوب لإغلاق القنوات بصورة دائمة لتجنب الإجراءات الجراحية.

4. اللولب لمنع الحمل (Intrauterine device)

يُعد اللولب من الوسائل المؤقتة التي يمكن الاعتماد عليها فترة طويلة، ويتوفر في صورتين:

  • اللولب النحاسي (Copper-containing IUDs).
  • اللولب الهرموني (Levonorgestrel intrauterine system LNG IUD).

تعتمد فكرة اللولب على على منع انغراس البويضة الملقحة في بطانة الرحم.

مزايا استخدام اللولب:

  • يوفر اللولب حماية مدة تتراوح بين 5-10 سنين.
  • يعمل اللولب فور تركيبه.
  • يناسب معظم السيدات، كما أنه آمن أثناء الرضاعة.
  • لا يعيق العلاقة الجنسية.
  • يمكن الحمل مباشرةً بعد إزالته.
  • قد تصبح الدورة أقل ألمًا، وأقصر مدةً في حالة اللولب الهرموني، بل قد تختفي تمامًا.

عيوب استخدام اللولب:

  • قد يؤدي اللولب النحاسي إلى زيادة أيام الدورة الشهرية، وزيادة كمية الدم المفقود، لكن يتحسن الوضع مع مرور الوقت.
  • لا يوفر اللولب الحماية ضد الأمراض الجنسية.
  • يمتلك اللولب الهرموني آثارا جانبية شبيهة بآثار حبوب منع الحمل مثل: ظهور الحبوب، وألم الثدي، والصداع.

5. أقراص منع الحمل الطارئة (morning after pill)

 تحتوي هذه الأقراص على هرمون البروجيسترون المُصنع، وتهدف إلى منع حدوث الحمل بعد علاقة خاصة غير محمية نتيجة:

  •   ممارسة العلاقة الخاصة في وقت الإباضة عن طرق الخطأ.
  •   تلف وسيلة العزل، إنقطاعها أو حدوث تسريب.
  •   نسيان الزوجة أخد أقراص منع الحمل في الموعد المحدد يوميًا.

تسطيع هذه الأقراص توفير الحماية الفعالة بعد العلاقة حتى مدة تصل  72 ساعة،  لكن لا يمكن الاعتماد عليها كوسيلة دائمة بصورة منتظمة.

اضرار حبوب منع الحمل الطارئة:

  • الغثيان والقيء.
  • الصداع.
  • ألم الثدي.
  • الأجهاد والتعب.
  • ألم أسفل البطن.

6. وسائل منع الحمل الطبيعية

طرق طبيعية لمنع الحمل

قد لا ترغبين سيدتي في الاعتماد على الأدوية، أو قد لا تجدي في الوسائل السابقة ما يلائمك، دعينا نلقي الضوء على طرق منع الحمل الطبيعية.

تعتمد وسائل منع الحمل الطبيعية على متابعة الدورة الشهرية لدى الزوجة، لتحديد أيام الإباضة، و تجنب العلاقة الخاصة هذه الفترة، أو استخدام الواقيات المختلفة.

يمكن معرفة أيام الإباضة عن طريق:

  • متابعة درجة الحرارة، ترتفع درجة الحرارة قليلا في هذه الفترة.
  • استخدام شرائط متابعة التبويض، حيث يمكن ظهور هرمون LH في البول.
  • ملاحظة التغيير في كمية، وقوام مخاط عنق الرحم.

يفضل الاعتماد على الثلاث علامات معًا، للوصول إلى نتيجة أكثر دقة.

تعد هذه الطريقة الأقل أمانًا بين وسائل منع الحمل المختلفة، فهي تتطلب متابعة وتسجيل وفهم إشارات الخصوبة، التي يمكنها أن تتأثر بالضغط النفسي أو السفر أو المرض…

مزايا الاعتماد على طرق منع الحمل الطبيعية:

  • لا تتضمن طرق منع الحمل الطبيعية أي مواد كيميائية أو فيزيائية
  • لا تتطلب المتابعة الدورية عند الطبيب بعد إتقانها
  • تساعدك على اكتشاف وجود أى إفرازات مهبلية غير طبيعية كدليل على وجود عدوى
  • تتطلب المشاركة من الزوجين مما يدعم العلاقة بينهم
  • لا يوجد لها أي آثار جانبية

عيوب الاعتماد على طرق طبيعية لمنع الحمل:

  • لا تحمي هذه الوسائل من انتقال الأمراض الجنسية.
  • تُعد هذه الطرق أقل كفاءة من الوسائل الأخرى.
  • تحتاج طرق منع الحمل الطبيعية مدة تتراوح من 3-6 أشهر لإتقانها.
  • يمكن أن تتأثر بعوامل نفسية أو مرضية
  • يتطلب الأمر أحيانًا عدم ممارسة العلاقة الخاصة مدة تصل 16 يوم، تبعًا لطول مدة الدورة، الأمر الذي قد لا يلائم جميع الأزواج.

الاعتماد على الرضاعة الطبيعية:

تلجأ بعض السيدات إلى الاعتماد على الرضاعة الطبيعية كوسيلة مؤقتة لمنع الانجاب، وهي وسيلة ناجحة مع الكثير من السيدات، لكن يلزمها أن:

  • تكتفي بالرضاعة فقط ولا يعتمد طفلها على أي مصدر آخر للغذاء.
  • يكون رضيعها بعمر أصغر من 6 أشهر.
  • لا تكون الدورة الشهرية قد عادت للانتظام مرة أخرى.

يجب الاعتماد على وسيلة أخرى عند حدوث أي تغير في هذه الشروط.

ختامًا: يجب الاستعانة بالطبيب لمعرفة المزيد عن وسائل منع الحمل المختلفة، واختيار الطريقة الأنسب للزوجين مع تفادي الآثار الجانبية على صحة أحدهما أو نفسيته، لينعما بحياة هادئة وسعيدة.

المصدر
Methods of contraceptionBirth control optionsFertility AwarenessLactational Amenorrhea Method
زر الذهاب إلى الأعلى